الأسير الفلسطيني سعد الغرابلي في حالة موت سريري بسجون الاحتلال

06 يوليو 2020
الصورة
الأسير سعد الغرابلي (فيسبوك)

نفى رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية قدري أبو بكر، لـ"العربي الجديد"، أن يكون الأسير  سعد الغرابلي قد استشهد، وما زالت حالته ضمن حالة الموت السريري، ولا يزال يعيش على الأجهزة الطبية.

وتأتي تصريحات أبو بكر بعد أن أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية ، اليوم الاثنين، باستشهاد الأسير سعدي الغرابلي (75) عاما، من سكان حي الشجاعية بقطاع غزة، في عيادة سجن الرملة، والمعتقل في سجون الاحتلال منذ 26 عاما.
وأوضحت الهيئة، في بيان صحافي، أن الأسير الغرابلي، استشهد اليوم بعد صراع طويل مع المرض، وتعمد إهمال الحالة الصحية له بشكل متعمد من قبل إدارة السجون الإسرائيلية والتي تنتهجها كوسيلة انتقامية بحق الأسرى المرضى.

ولفتت الهيئة إلى أن الأسير الشهيد الغرابلي اعتقل في العام 1994 وحكم الاحتلال عليه بالسجن مدى الحياة، وتعرّض للعزل الانفرادي لسنوات طويلة، تعرض فيها لعدة أمراض كمرض السكري والضغط وضعف السمع والإبصار، وسرطان البروتستات.