الأرقام تثبت تفوّق بيلغريني على غوارديولا!

الأرقام تثبت تفوّق بيلغريني على غوارديولا!

01 فبراير 2017
الصورة
الستيي يحاول التأهل لدوري الأبطال (Getty)
+ الخط -
كان الجميع ينتظر هيمنة مانشستر سيتي على بطولة الدوري الإنكليزي الممتاز هذا الموسم، مع وصول المدرب الإسباني بيب غوارديولا إلى الفريق قادماً من نادي بايرن ميونخ الألماني، لكن الأمور لم تسر بالشكل المتوقع بعد مرور 22 جولة.

وتشير الأرقام إلى أن المدرب التشيلي السابق للسيتي مانويل بيلغريني لم يكن أسوأ من بيب بعد مرور 22 جولة على الدوري الإنكليزي. وحقق الإسباني حتى اللحظة 13 انتصاراً وخسر في 5 مناسبات وتعادل في 4 مباريات.

وبمقارنة سريعة مع أرقام الموسم الماضي، لم تختلف الأمور نهائياً عما فعله بيلغريني مع السيتي، فقد حقق ذات عدد الانتصارات وتعادل وخسر أيضاً بنفس الأرقام، بل إنه تفوق على بيب من ناحية عدم تلقي الكثير من الأهداف، إذ اهتزت شباك السيتي حتى الجولة 22 في موسم (2015-2016) 21 مرة مقابل 28 هذا الموسم مع بيب.

ويبدو أن غوارديولا، والذي حقق نتائج مبهرة مع برشلونة الإسباني تحديداً قبل رحيله إلى بايرن ميونخ الألماني، لم يجد بعد الوصفة السحرية لجعل السيتي الفريق الأول في إنكلترا، وهو ينافس في الوقت الحالي على البقاء ضمن الأربعة الكبار من أجل كسب مكانٍ في دوري أبطال أوروبا.

المساهمون