قليل من الضجيج الفني في الأردن عام 2019: جنّ والعاصوف والفراجين

17 ديسمبر 2019
الصورة
نقابة الفنانين ومجلس النواب الأردني استنكروا "جنّ" (Getty)
+ الخط -
شهدت الساحة الفنية في الأردن أحداثاً ساخنة ومثيرة للجدل عام 2019، كما عرفت نجاحات ورحيل فنانين كانت لهم بصمات وأعمال يشهد لهم بها الجمهور الأردني.
ورغم أن المشهد الفني بالأردن ليس مزدحماً بالفن والفنانين كبقية البلدان المجاورة، إلا أن هنالك أحداثاً تسببت في جدال طويل، وأعمالاً حفرت في وجدان المشاهدين، بالإضافة إلى أعمال أغضبت الأردنيين وتدخل فيها القضاء. تحاول "العربي الجديد" رصد أبرز الأحداث.


جنّ
يعتبر الجدل الكبير الذي أحدثه مسلسل "جِن"، الذي طرحته منصة "نتفليكس"، من أهم الأحداث التي شغلت بال الأردنيين على الصعيد الفني خلال عام 2019.
أحدث المسلسل غضباً واسعاً في الشارع الأردني. الجرأة في المشاهد والتعابير المستخدمة اعتبرها أردنيون "منافية للآداب المحلية" و"لا تعكس الواقع الأردني".
أوصى مدعي عام النيابة في عمّان وحدة مكافحة الجرائم الإلكترونية، في مديرية الأمن العام الأردنية، باتخاذ الإجراءات الفورية اللازمة لوقف بث ونشر مسلسل "جِن"، لما يتضمنه من "مقاطع إباحية مخالفة للقانون وللأخلاق والآداب العامة".
وأصدرت نقابة الفنانين الأردنيين، ومجلس النواب الأردني، وهيئة الإعلام، إضافة إلى أحزاب بيانات تستنكر العمل الفني.

من جهتها، ردّت شبكة "نتفليكس" على الانتقادات في تغريدة جاء فيها: "تابعنا بكل أسف موجة التنمّر الحالية ضد الممثلين وطاقم العمل في مسلسل جِنّ، ونعلن أننا لن نتهاون مع أي من هذه التصرفات والألفاظ الجارحة لطاقم العمل. موقفنا لطالما كان متمركزاً حول قيم التنوّع والشمولية، ولذلك نحن نعمل على توفير مساحة آمنة لكل محبّي المسلسلات والأفلام حول المنطقة".


جابر
يعد قرار فريق عمل الفيلم الأردني "جابر" بإلغاء تصويره، بعد اللغط الذي أثاره السيناريو بسبب مغالطات تاريخية في النص، من الأحداث المثيرة للجدل من الناحية الفنية في الأردن عام 2019.
ووجه رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز هيئة الإعلام والهيئة الملكية للأفلام لتقييم ودراسة محتوى فيلم "جابر"، مؤكداً أن أي عمل ثقافي أو فني يتم إنتاجه وتصويره على الأرض الأردنية يجب أن يكون متوافقاً مع ثوابت الأردن والهوية الوطنية.

جرش
شهد مهرجان جرش 2019 حضور مجموعة من فناني الوطن العربي وسط تحضيرات تليق بمستوى الحدث الذي أطرب الأردنيين لمدة شهر متواصل.
وكان من أبرز الفنانين الحاضرين: مرسيل خليفة، محمد منير، وائل كفوري، نانسي عجرم، محمد عساف، والتونسية صوفيا صادق، بالإضافة إلى نخبة من الفنانين الأردنيين، والفرق العالمية والعربية والمحلية.

الفحيص
ولم تكن فعاليات مهرجان الفحيص 2019 أقل من فعاليات جرش، حيث شهدت ليالي المهرجان سهرات وحفلات فنية متنوعة بحضور نخبة من الفنانين العرب والأردنيين. وكان على رأس الفنانين، نجوى كرم، ومروان خوري، والسوري حسين الديك والتونسية يسرا محنوش.


روتانا للبيع
طرحت محكمة أردنية العلامات التجارية التي تملكها شركة "روتانا للصوتيات والمرئيات" في الأردن، للبيع في المزاد العلني للمرة الثانية على التوالي بمبلغ إجمالي يصل إلى 84 مليون دينار أردني (أكثر من 118 مليون دولار أميركي).
والعلامات التي طرحت للبيع هي "أورينتال ميوزيك"، و"آراب ميوزيك أووردز"، و"وآراب وورلد ميوزيك أووردز"، و"روتانا زمان"، و"روتانا سينما"، و"روتانا كليب"، و"روتانا طرب"، و"روتانا خليجية"، و"روتانا موسيقى"، إضافة إلى علامات أخرى تملكها شركة "روتانا للصوتيات والمرئيات".


العاصوف
ومن الأحداث التي أغضبت الأردنيين خلال عام 2019، حلقة اقتحام الكعبة في مسلسل "العاصوف" الذي بُث على قناة mbc. إذ عرض المسلسل السعودي مشهد اقتحام الحرم المكي قبل 40 عاماً، من قبل جهيمان العتيبي وصهره محمد عبد الله القحطاني.
فقد انقسم الشارع الأردني بين رأيين؛ الأول هو إنكار كاتب العمل ناصر العزاز ومخرج المسلسل المثنى صبح لدور القوات الخاصة الأردنية في تحرير الحرم من جماعة جهيمان، فيما يقول الرأي الثاني إن القوات الخاصة الأردنية لم تشارك أصلاً بتحرير الحرم عام 1979 من الأساس.

العشائر في مواجهة الفراجين
ومن الأحداث التي علقت في أذهان الأردنيين وكانت لها تداعيات كبيرة، موافقة نادي الفيصلي الأردني على المصالحة مع الفنان الفلسطيني عماد فراجين والمخرج محمود الدوايمة، بعد حلقة تلفزيونية اعتبرها النادي "مُسيئة" له.
كان الفنان عماد فراجين قد تعرض لموجة انتقادات واسعة، بعد بث الحلقة الثامنة من البرنامج الكوميدي الساخر "وطن على وتر"، الذي عرض في رمضان العام الماضي.
تناول فراجين خلال الحلقة واقع كرة القدم في الأردن، خصوصاً ظاهرة التعصب الرياضي بين ناديي الوحدات والفيصلي، قطبي كرة القدم في الأردن.
إلا أن المسلسل الكوميدي "وطن ع وتر" الذي عرضته قناة "رؤيا" خلال شهر رمضان 2019، أثار غضب الأردنيين، لاستعمال بطل العمل، الفنان عماد فراجين، ألفاظاً اعتُبرت خارجة عن السياق الأدبي والدرامي في البلاد، بينما دافع عنه آخرون رأوا في النص انعكاساً للشارع الأردني والفلسطيني خاصة، والعربي عامة.

طوني خليفة
لعل أبرز مفاجآت 2019 على صعيد البرامج كانت من نصيب الإعلامي اللبناني طوني خليفة، حيث قدم برنامجاً سياسياً اجتماعياً لاذعاً، هو الأوَّل من نوعه في الأردن.
وقد منحت القناة برنامج الإعلامي اللبناني وقت الذروة الساعة العاشرة من مساء كل يوم، وهو توقيتٌ مهمّ، ويعتبر الأكثر مشاهدة ومتابعة في الأردن، إذْ يغادر المصلون صلاة التراويح، ويبحثون خلف الشاشات عن برامج ومسلسلات تستقطبهم.
وقال خليفة إنّ برنامج "أول مرة مع طوني خليفة"، سيترجم توجهات القناة في مخاطبة اهتمامات المشاهد الأردني من جهة، والعربي من جهة أخرى.

الدراما البدوية
وأطلت الدراما الأردنية البدوية في رمضان 2019 بقوة، وذلك من خلال مسلسل "صبر العذوب"، والذي كان حاضراً لينافس في الساحة الدرامية العربية، من خلال الإعلامية الأردنية علا الفارس، التي لعبت دور البطولة فيه، بالإضافة إلى الفنان الشاب وسام الربيحي.
كما ظهر عمل "فتنة" من خلال دراما بدوية تحكي قصة فارسة تُدعى فتنة، تقع في الحب مع شيخ العشيرة طارد، وصراع الاثنين للوصول بحبهما إلى بر الأمان.
ومسلسل "درب الشهامة"، وهو مسلسل درامي بدوي عُرض على شاشة التلفزيون الأردني خلال شهر رمضان المبارك، يعد آخر أعمال الفنان المرحوم ياسر المصري الذي توفاه الله قبل استكمال تصوير مشاهده في المسلسل، حيث كان في زيارة الى منزل شقيقه في ضاحية مكة في مدينة الزرقاء الأردنية.

الدباس تقاضي عواد
ومن الأحداث الطارئة والغريبة التي حصلت عام 2019 ، قرار الفنانة الأردنية أمل الدباس برفع دعوى قضائية على زميلها الفنان المخضرم جميل عواد، متهمة إياه بالذم والقدح والتحقير، بعد تعليق له على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، لينشغل الرأي العام بما وقع بين اسمين معروفين في الفن الأردني.
ومن بعدها قررت "الصفح" عنه بعد تدخل شيوخ ووجهاء وكبار الوسط الفني الأردني، حيث إن الفنان الأردني جميل عواد يبلغ من العمر 85 عاما ويعاني من مرض السرطان.

إنذار عدليّ لكاظم الساهر
لم تكن زيارة الفنان العراقي كاظم الساهر إلى عمّان عام 2019 كمثيلاتها هذه المرة، إذ قوبل بهجوم عنيف من نقابة الفنانين الأردنيين، التي وجّهت إليه إنذاراً عدلياً، واتهمته بممارسه نشاطه في الأردن من دون أخذ تصريح نقابة الفنانين الأردنيين.
وكشف نقيب الفنانين الأردنيين حسين الخطيب، في تصريح لـ"العربي الجديد" آنذاك، عن قائمة بأبرز الفنانين العرب غير الملتزمين بدفع رسوم إحياء حفلات في الأردن للنقابة بالإضافة إلى كاظم الساهر، من أشهرهم وائل كفوري وجوزيف عطية وعاصي الحلاني، إضافة إلى رويدة عطية ونور مهنا.


رحيل فنانين أردنيين
وشهدت الساحة الفنية الأردنية رحيل فنانين أردنيين تركوا خلفهم أعمالاً فنية ومسلسلات ومسرحيات كثيرة، ومن أبرزهم الفنان الأردني كمال المحيسن، والفنان أحمد مشتهى، والفنان والمسرحي سعد الدين عطية.

المساهمون