الأردن: عودة القطاع العام إلى العمل الثلاثاء

25 مايو 2020
الصورة
عودة الحياة إلى طبيعتها في الأردن (خليل مزرعاوي/فرانس برس)

يعود موظفي القطاع العام في الأردن، غدا الثلاثاء، إلى العمل تدريجيا بعد عطلة استمرت نحو 70 يوما منذ 17 مارس/آذار الماضي، في حين تم تسجيل 3 إصابات جديدة بفيروس كورونا، ليبلغ الإجمالي 711 إصابة.

وأعلنت الحكومة الأردنية في بيان، مساء الاثنين، إصابة سائقي شاحنتين أردنيّين قادمَين عبر حدود العمري، وإصابة أردني ثالث قادم من الإمارات، وكان يخضع للحجر الصحّي، كما تعافى 8 مصابين، ليرتفع المجموع إلى 477 متعافيا، فيما سجلت سابقا 9 حالات وفاة.

وسيبدأ دوام موظفي القطاع العام غدا الثلاثاء على ثلاث مراحل، على أن يتولّى الوزير المختصّ تحديد الموظّفين الذين يعودون إلى العمل في كلّ مرحلة، وتحديد الموظفين العاملين عن بُعد، وفق دليل إرشادي صادر عن ديوان الخدمة المدنيّة.

وستكون ساعات الدوام الرسمي من الساعة الثامنة والنصف صباحاً وحتّى الثالثة والنصف مساءً، ويجوز للمرجع المختصّ في المؤسّسة أو الدائرة الحكوميّة تعديل ساعات الدّوام بحسب ما يراه مناسباً، والأولويّة في الدوام للموظفين القاطنين في نفس المحافظة، وفي حال تطلّبت احتياجات العمل ضرورة وجود موظفين من محافظات أخرى، سيتمّ إصدار تصاريح لهم من خلال الوزير أو المرجع المختصّ.

وأوضح البيان أنه بالنسبة للموظفين القاطنين في المحافظات التي يطبّق فيها نظام سير المركبات الفردي والزوجي، والذين تتطلّب طبيعة عملهم وجودهم بشكل يومي في دوائرهم، سيتمّ إصدار تصاريح لهم من خلال الوزير أو المرجع المختصّ، أما بالنسبة للعاملين في القطاع الخاصّ، وتحديداً القطاعات المسموح لها بالعمل بكامل طاقتها، فسيكون غدا الثلاثاء يوم دوام رسمي، نظراً لانتهاء عطلة عيد الفطر، وفي القطاعات غير المصرّح لها بالعمل حتى الآن تبقى الأمور كما هي عليه.
وقال مدير عام هيئة تنظيم قطاع النقل البري بالوكالة صلاح اللوزي، في تصريح صحافي، اليوم الاثنين، إن وسائل النقل العام مستثناة من العمل بنظام الفردي والزوجي، لكنها مشمولة بقرار منع التنقل بين المحافظات، وألا يزيد عدد الركاب في الحافلة الواحدة عن 50 في المائة عن العدد الكلي المرخص لها لتحقيق التباعد الجسدي بين الركاب.
تعليق: