الأردن: بدء السنة الدراسية الجديدة مطلع سبتمبر وفق الإجراءات المعتادة

15 يوليو 2020
الصورة
يعود طلاب الأردن إلى مدارسهم كالمعتاد (Getty)

كشف وزير التربية والتعليم الأردني، تيسير النعيمي، اليوم الأربعاء، عن بدء السنة الدراسية الجديدة في موعدها مطلع سبتمبر/أيلول المقبل كالمعتاد، ومن دون أية تغييرات على نظام الدراسة، مع مراعاة أية تطورات وبائية ناتجة عن فيروس كورونا.

وقال النعيمي، في مؤتمر صحافي، إنّ شكل العودة مرهون باستقرار الوضع الوبائي، وأن الوزارة لديها عدد من البدائل للتعامل مع أي تطور للحالة الوبائية، ولفت إلى  أن الوزارة "راعت في القرار مجموعة من المعايير التي تشمل التوازن بين الشروط التعليمية والصحية، والتوازن بين الوقت المخصص للمنهاج وتنفيذه، وكذلك الالتزام بالسياسات التعليمية والإجراءات التشغيلية للمدارس".

وقال إن "الوزارة تعمل بالتعاون مع وزارة الصحة على إعداد بروتوكول صحي تربوي لتوفير بيئة مدرسية صحية وآمنة لعودة الطلبة إلى المدارس، وسنطلق اعتبارا من 9 أغسطس/ آب المقبل، برنامجا للطلبة من الصف الأول الأساسي وحتى الحادي عشر عبر القناة التلفزيونية  التعليمية، يركز على المهارات الأساسية في عدد من الموضوعات، كما أطلقت خدمات إلكترونية لتسجيل الطلبة في الصف الأول الأساسي للعام الدراسي المقبل، وتجديد رخص المؤسسات التعليمية الخاصة، ومعادلة شهادات الثانوية العامة غير الأردنية".

وبين أن الوزارة ستبدأ الأسبوع المقبل عملية الانتقال بين المدارس في جميع السلطات التعليمية، في حين يدرس مجلس الوزراء حاجة الوزارة من الكوادر التعليمية في ظل وقف التعيينات في القطاع العام للعام الحالي.

وفيما يتعلق بالطلبة الأردنيين في سن الدراسة في الخارج الراغبين في العودة إلى المملكة، قال النعيمي، إن الوزارة ستوفر رابطا على موقعها الإلكتروني لتمكين هؤلاء الطلبة من التسجيل في المدارس الحكومية، لحين تمكنهم من العودة إلى الوطن، ودعاهم إلى متابعة التعليم عبر منظومة التعليم عن بُعد إلى حين التحاقهم بالمدارس.

وأوضح أن الوزارة ستدرس مستقبلا التشريعات اللازمة لتنظيم العلاقة بين المدارس الخاصة وأولياء الأمور، خاصة ما يتعلق بالأمور المالية، وأنها لم توافق على زيادة الرسوم في المدارس الخاصة التي تقدمت بطلب  بهذا الشأن للعام الدراسي المقبل، كما تم إعادة نحو 1000 معلم ومعلمة إلى مدارسهم في القطاع الخاص بعد الاستغناء عن خدماتهم خلال الفترة الماضية، ومنحت تسهيلات مالية لعدد كبير من المدارس الخاصة التي تقدمت للاستفادة من التسهيلات التي يقدمها البنك المركزي الأردني.

ومن المتوقع أن  يلتحق نحو مليونين ونصف المليون  طالب وطالبة بالمدارس مع بداية السنة الدراسية الجديدة في ظل ظروف جائحة كورونا.​