الأردن: الدقامسة يعلن إضراباً مفتوحاً عن الطعام

الأردن: الدقامسة يعلن إضراباً مفتوحاً عن الطعام

15 مارس 2014
الصورة
البرلمان الأردني طالب بالإفراج عن الدقامسة
+ الخط -
دخل الجندي الأردني، أحمد الدقامسة، اعتباراً من صباح اليوم السبت، إضراباً مفتوحاً عن الطعام، حتى يتم الافراج عنه من السجون الأردنية. وعبّر ابنه سيف، لـ"العربي الجديد"، عن تفاؤله وتفاؤل العائلة باقتراب الافراج عن والده الذي مضى عليه 17 عاماً في السجن بالتزامن مع حالة الغضب التي تسود الشارع عقب قتل الجيش الإسرائيلي للقاضي الأردني رائد زعيتر.

وقال سيف: "اتصل والدي بنا مساء أمس الأربعاء، وقال: أنا في إضراب لحين الافراج عني".
ويرى سيف، البالغ من العمر 21 عاماً، أن من الممكن اليوم الافراج عن والده. وأضاف: "يوجد تأييد من جميع أعضاء مجلس النواب للإفراج عنه، ويوجد تأييد من الشعب الأردني الذي طالب بذلك خلال الفعاليات الاحتجاجية على اغتيال زعيتر".

وكان مجلس النواب الأردني صوّت، يوم الأربعاء الماضي، بالأغلبية على قرار غير مُلزم للحكومة بالإفراج عن الدقامسة، رداً على اغتيال جندي إسرائيلي للقاضي الأردني رائد زعيتر أثناء توجهه من الأردن الى مدينة نابلس يوم الاثنين الماضي.
وكان المتحدث باسم الحكومة الأردنية، محمد المومني، أعلن في رده على سؤال خلال مؤتمر صحافي عقد الخميس الماضي، أن الافراج عن الدقامسة من صلاحيات السلطة القضائية.

يذكر أن الدقامسة حكم عليه في العام 1997 بالسجن المؤبد بعدما قتل أثناء خدمته العسكرية ثماني طالبات إسرائيليات على معبر الشيخ حسين الواصل بين الأردن وإسرائيل. ورفضت السلطات الأردنية الإفراج عنه في مناسبات عدة. ويبلغ حكم المؤبد في الأردن 20 عاماً.

المساهمون