الأرجنتيني باستوري يستعرض مهاراته بهدف بـ"الكعب"

الأرجنتيني باستوري يستعرض مهاراته بهدف بـ"الكعب"

27 سبتمبر 2018
الصورة
خافيير باستوري لاعب فريق روما (Getty)
+ الخط -

 

نجح النجم الأرجنتيني خافيير باستوري، لاعب فريق روما الإيطالي، في هز شباك فروسينوني، على طريقة كبار الكرة اللاتينية، خلال المباراة التي جمعت الفريقين في الجولة السادسة من منافسات الدوري الإيطالي، في اللقاء الذي أقيم بينهما على الملعب "الأولمبي" في روما، لحساب جولة الأسبوع السادس من الكالتشيو الإيطالي.

وتعامل النجم السابق لفريق باريس سان جيرمان الفرنسي بطريقة رائعة مع الكرة العرضية، حين أودعها بالكعب على يمين حارس مرمى الفريق الضيف، مهدياً "ذئاب العاصمة" هدفهم الثاني في هذه المواجهة، التي أعادت الثقة إلى رفاق دي روسي، بعد سلسلة من النتائج السلبية، تعرض لها الفريق خلال الأسابيع الأولى من مسابقة الدوري.


ونجح روما في حسم اللقاء على نظيره فروسينوني، برباعية نظيفة افتتحها التركي سينجز أوندير عند الدقيقة الثانية، ثم أضاف باستوري الهدف الثاني قبل نصف ساعة من اللعب، قبل أن يهز ستيفان الشعراوي شباك الزوار عند الدقيقة الخامسة والثلاثين، فيما ختم الصربي الكسندر كولاروف رباعية الفريق المحلي قبل ثلاث دقائق من النهاية.

وساهم الهدف الذي سجله باستوري في انتصار روما في النهاية، وهو الانتصار الذي أنقذ مدربه أوسيبيو دي فرانشيسكو من الإقالة، بعد أن تداولت الصحافة 4 مدربين لخلافته، وذلك حسب تقرير نشرته صحيفة "إل ميساغيرو" الإيطالية، وكان أقرب المرشحين هو لوران بلان مدرب باريس سان جيرمان السابق، لكن نتيجة لقاء فروسينوني ستمنح المدرب الحالي فرصة لترتيب أوراقه خلال الجولات المقبلة.

دلالات

المساهمون