الأخوان فيلايني كادا يطيحان بخطة مورينيو!

الأخوان فيلايني كادا يطيحان بخطة مورينيو!

20 ابريل 2015
الصورة
تشابه الأخوين كاد يخدع مورينيو (العربي الجديد)
+ الخط -

كاد البلجيكي مروان فيلايني لاعب مانشستر يونايتد وشقيقه أن ينجحا في الإيقاع بمدرب تشيلسي البرتغالي جوزيه مورينيو من دون قصد، وذلك قبيل مباراة الفريقين في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم السبت الماضي، والتي انتهت بفوز البلوز بهدف وحيد من إمضاء هازارد.

ووضع "السبيشل وان" خطة محكمة لإيقاف تحركات فيلايني في منتصف ميدان الشياطين الحمر، وبحسب صحيفة "ميرور"، فإن خطة مورينيو كادت أن تفشل بشكل كارثي، وربما كان السحر سينقلب على الساحر في ملعب الستامفورد بريدج، وذلك بسبب "الأخوان فيلايني".

ونشرت الصحيفة البريطانية، قصة مثيرة كادت أن تقضي على أحلام تشيلسي بالفوز،  بعد أن رأى بواب استاد الستامفورد بريدج، مراون فيلايني على مدخل الملعب، وطلب الدخول لمشاهدة المباراة، وبأنه كان يحمل تذكرة من صديقه إيدين هازارد نجم البلوز.

 وصل الخبر بسرعة البرق إلى مورينيو الذي قام بعملية بحث سريعة على "جوجل"، ليتفاجأ بوجود شقيق شبيه لمراون، فعاد مورينيو إلى رجل البوابة غاضباً، لكي يعرّف العامل على صورتي "الأخوين فيلايني"، وليتأكد من الهوية الحقيقية للشخص الذي صادفه، فقال مورينيو: "تباً إنه شقيق فيلايني".

المساهمون