اقتصاد لبنان يترنّح أمام أزمات خانقة

28 نوفمبر 2019
الصورة
+ الخط -
القلق بادٍ على الوجوه، غالبية اللبنانيين يعيشون تحت ضغط القلق اليومي. الدولارات تختفي من الأسواق. 

المصارف تمتنع عن تسليم الودائع، وسط معلومات عن تهريب مليارات الدولارات لمودعين كبار وسياسيين، بينما الأسعار تتزايد بسرعة فائقة، وسعر الليرة يهبط بين 42% و49%.

المستوردون بغالبيتهم بلا غطاء دولاري، والمواطنون يراقبون تراجع قيمة رواتبهم. فيما تصرف المؤسسات موظفيها وتهدد بالإغلاق... أما السياسيون فمهمومون بمحاصصة الحكومة، مع ارتفاع حدة التوترات الأمنية.

هذا الملف الخاص من "العربي الجديد" يرصد مختلف التطورات في شتى قطاعات الاقتصاد اللبناني، والسيناريوهات المرتقبة في قادم الأيام.

المساهمون