اقتصادات عربية تنتج الإحباط وتستهلكه

07 مارس 2016
الصورة
المواطن العربي في متاهة السياسات الاقتصادية المحبِطة (آنجل بوليغان)
+ الخط -
ماذا تنتج غالبية الاقتصادات العربية؟ لم نعرف قطاعاً إنتاجياً عربياً وصل إلى تحقيق نسب معتبرة في الناتج المحلي الإجمالي، باستثناء الخدمات والسياحة وكلاهما لا يستفيد منهما المواطن إلا بتأمين وظائف زهيدة الأجر. نظرة إلى يوميات المواطنين، تُظهر أن هذه الاقتصادات تنتج سلعة بوفرة، هي "الإحباط"، الذي يعيد الاقتصاد إلى متاهة العجز، ومن ثم يقوم الاقتصاد ذاته باستهلاك هذا الإحباط، إما لتعزيز الهجرة ومن بعدها تحويلات المغتربين، وإما لتعميم الفشل والفساد


المساهمون