اعتقال مسؤول بشركة المياه المصرية بدعوى تحريضه على الشغب

اعتقال مسؤول بشركة المياه المصرية بدعوى تحريضه على الشغب

06 يوليو 2019
+ الخط -

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، اليوم السبت، اعتقال الأجهزة الأمنية، رئيس قسم التحصيل في الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي (حكومية)، في ضاحية المرج شرقي القاهرة، بدعوى اتهامه بـ"التحريض على الشغب"، والانتماء إلى جماعة "الإخوان المسلمين"، وتخطيطه مع باقي عناصر الجماعة "الإرهابية" في الداخل، لتنفيذ "عمليات تخريبية" في البلاد.

وقالت وزارة الداخلية في بيان، إنّ "معلومات وردت إلى ضباط وأفراد وحدة المباحث بقسم شرطة المرج، تفيد بأنّ المتهم أحمد. ع (40 سنة)، هو أحد كوادر جماعة الإخوان، ومتورط في تمويل عناصرها، بذريعة اتصاله مع عناصر التنظيم الدولي للجماعة في الخارج، وتكليفه بإحياء التظاهرات المناوئة للنظام في الشارع، وتنفيذ عمليات عدائية ضد مؤسسات الدولة".

ولم يشر بيان الوزارة إلى مزيد من التفاصيل بشأن ملابسات اعتقال المسؤول في شركة مياه الشرب، سوى أنه حُرر محضر بالواقعة، وعلى إثره أحيل المتهم إلى النيابة العامة لفتح التحقيقات معه في الاتهامات المنسوبة إليه.

وتتزامن الواقعة، مع إعلان مجلس الوزراء المصري تطبيق زيادة جديدة على أسعار المنتجات البترولية بنسب تصل إلى 30%، اعتباراً من أمس الجمعة، للمرة الخامسة منذ تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي الحكم في عام 2014، فضلاً عن زيادة أسعار الغاز الطبيعي المستخدم في المنازل والنشاط التجاري، بنسبة تصل إلى 34.3% على شرائح الاستهلاك الثلاث.

وارتفعت أسعار وسائل النقل والبضائع والخدمات المرفقية والتجارية والاستهلاكية كافة في مصر، نتيجة تطبيق الأسعار الجديدة لبيع المحروقات والغاز الطبيعي، ما دفع وزارة الداخلية إلى نشر عناصر أمنية بزي مدني في مختلف الميادين والشوارع الرئيسية بالمحافظات، تخوفاً من أي تجمعات احتجاجية من المواطنين على الزيادات الجديدة، في ضوء حالة الاحتقان غير المسبوقة في الشارع.