اعتقالات وإصابات في مواجهات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي بالضفة الغربية

15 سبتمبر 2019
الصورة
مواجهات مع الاحتلال في بلدة عزون شرق قلقيلية(العربي الجديد)

أصيب نحو 50 فلسطينياً من بينهم طفلة، الليلة الماضية، بإصابات مختلفة، خلال تصدي عشرات الشبان الفلسطينيين لاقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي لبلدة العيزرية شرق القدس المحتلة، فيما داهمت قوات الاحتلال عدة منازل خلال اقتحامات متفرقة بالضفة الغربية، وهاجم مستوطنون منازل فلسطينية في البلدة القديمة بمدينة الخليل جنوب الضفة.

وأوضحت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، في بيان مقتضب وصلت نسخة منه إلى "العربي الجديد"، أن طواقمها الطبية تعاملت مع 46 إصابة خلال مواجهات عنيفة مع قوات الاحتلال في بلدة العيزرية، من بينهم ستة أفراد من عائلة واحدة، كانوا داخل سيارة، حيث تم إخلاؤهم وتقديم الإسعاف الأولي لهم.

وأشارت الجمعية إلى أن الإصابات تنوعت ما بين الاختناق بالغاز، ورضوض من جراء السقوط، وحروق باليد، تم علاجها ميدانياً، فيما أصيبت الطفلة تالين مكحل (6 سنوات) بالرأس بقنبلة غاز مباشرة، ووصفت حالتها بالمتوسطة، وتم نقلها بادئ الأمر إلى مركز طبي في بلدة "أبو ديس" المجاورة قبل أن يتم تحويلها إلى مستشفى "هداسا" لاستكمال العلاج.

في سياق آخر، داهمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأحد، سكنا لطلبة جامعة بيرزيت شمال رام الله، حيث صادرت ملصقات وطنية، وعمل ضباط المخابرات الإسرائيلية المرافقين للقوة المقتحمة على استجواب الطلبة حول أسرى الجامعة داخل سجون الاحتلال، بينما اعتقلت قوات الاحتلال شابين من قرية العيساوية في القدس المحتلة عقب دهم منزليهما.

ومساء أمس، اعتقلت قوات الاحتلال، أربعة شبان من بلدة "كفل حارس" في سلفيت، كانوا يتنزهون في منطقة على أطراف البلدة وإعدادهم وجبة شواء، وخلال ذلك، أغلق جنود الاحتلال مدخل البلدة الرئيسي وانتشروا على الطرق الموصلة لها، ونصبوا حاجزًا عسكريًا وعملوا على تفتيش المركبات والمواطنين.



كما اندلعت مواجهات في بلدة عزون شرق قلقيلية شمال الضفة الغربية، الليلة الماضية، عقب اقتحام قوات الاحتلال البلدة، ما أوقع إصابات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع.

وقالت مصادر محلية: "إن شابا أصيب بتشنجات جراء استنشاقه الغاز المسيل للدموع، حيث تلقى العلاج الميداني وسط إطلاق كثيف للغاز المسيل للدموع".

وفي حين اعتقلت قوات الاحتلال الطفل إسلام تيسير بنات (14 عاما) من منزله في مخيم العروب بالخليل، فجر اليوم، اندلعت مواجهات بين شبان وقوات الاحتلال في المخيم، ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

من جهة أخرى، هاجم العشرات من مستوطني مستوطنة "كريات أربع" المقامة على أراضي الفلسطينيين وممتلكاتهم شرق الخليل، الليلة الماضية، على مرأى وتحت حماية جنود الاحتلال منازل الفلسيطنيين في "حي الحريقة" بمدينة الخليل ورشقوها بالحجارة والزجاجات وروعوا قاطنيها، ما أدى إلى تحطيم زجاج عدد من النوافذ، وأطلقوا هتافات عنصرية، وأثاروا حالة من الرعب والهلع في صفوف الأطفال، وفق ما ذكرت وكالة الأنباء الرسمية الفلسطينية "وفا".