اعتقالات وإصابات بمواجهات خلال اقتحامات الاحتلال لمناطق متفرقة بالضفة

اعتقالات وإصابات بمواجهات خلال اقتحامات الاحتلال لمناطق متفرقة بالضفة

15 يناير 2020
+ الخط -
نفذت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، والليلة الماضية، عمليات اعتقال طاولت عدداً من الفلسطينيين، بينما اندلعت مواجهات كذلك خلال اقتحامات الاحتلال لمناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة، ما أوقع إصابات بحالات اختناق عولجت ميدانياً.

وذكرت مصادر صحافية ومحلية أن قوات الاحتلال اقتحمت قرية بلعين غرب رام الله وسط الضفة، واعتقلت الشقيقين أحمد ومصطفى الخطيب، عقب دهم منزليهما وتفتيشهما، فيما اندلعت مواجهات بين شبان القرية وتلك القوات، ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

كما اقتحمت قوات أخرى من جيش الاحتلال مدينة رام الله بدوريتين عسكريتين فقط، واندلعت مواجهات بين الشبان وتلك القوات، ولم يبلغ عن وقوع إصابات أيضاً.

واعتقلت قوات الاحتلال كذلك، شاباً من مخيم عايدة شمال بيت لحم جنوبي الضفة، وسلمت الصحافي صهيب العصا وشاباً آخر من بلدة العبيدية شرقي بيت لحم بلاغات لمراجعة مخابراتها، واعتقلت شاباً من مدينة نابلس شمالي الضفة، فيما استولت قوات أخرى على معدات ورشة حدادة في بلدة كفر الديك جنوب غربي سلفيت شمالي الضفة، بحسب ما صرح به رئيس بلدية كفر الديك إبراهيم العيسى، مشيراً إلى أن قوات الاحتلال كانت قد أغلقت الورشة قبل عام بالشمع الأحمر.

إلى ذلك، استولت قوات الاحتلال، الليلة الماضية، على جرافة في بلدة سالم شرقي نابلس خلال عملها في شق طريق بمنطقة راس العين شمال سالم.

في سياق آخر، أصيب عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق، الليلة الماضية، عقب استهداف قوات الاحتلال مسجداً ومنازل الأهالي بقنابل الغاز المسيل للدموع في بلدة بيت أمر شمالي الخليل، وتمت معالجتهم ميدانياً، وفق تصريحات للناشط الإعلامي في البلدة محمد عوض.