اشتعال غاز الطهي يرفع استهلاك السوريين للكهرباء

اشتعال غاز الطهي يرفع استهلاك السوريين للكهرباء

03 مارس 2015
الصورة
السوريون يعانون شح الطاقة وارتفاع الأسعار (أرشيف/getty)
+ الخط -


أظهرت بيانات رسمية أن استهلاك الكهرباء بغرض الطهي والتدفئة ارتفع بنسب كبيرة في سورية، بسبب تراجع المعروض من الوقود، وارتفاع أسعار غاز الطهي.

وقالت وزارة الكهرباء السورية، في تقرير لها مؤخرا، حصل "العربي الجديد" على نسخة منه، إن نسبة مستهلكي الكهرباء في أغراض الطهي بلغ 26%، في حين وصلت إلى 40% لأغراض التدفئة.

وتتواصل معاناة السوريين في تأمين المشتقات النفطية، وارتفاع سعر المازوت وغاز الطهي المنزلي، بعد وصول سعر لتر المازوت إلى أكثر من 200 ليرة سورية (1.06 دولار)، وأسطوانة الغاز إلى نحو 4500 ليرة (23.8 دولارا).

وأشار تقرير وزارة الكهرباء إلى أن عدد المشتركين المنزليين بلغ نحو 5 ملايين مشترك، إلا أنه لم يشمل، بحسب محللين، المناطق المحررة والمحاصرة التي لا تصلها الكهرباء لأكثر من ساعتين يومياً، ما يزيد من معاناة سكانها الذين لجأوا إلى بدائل، كان أهمها قطع الأشجار، وتكرير بعض كميات النفط الخام، الذي ما يزال يهرب من المناطق الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".

وكان مدير عام الشركة العامة لكهرباء دمشق، نور الدين أبوغرة، قال في تصريحات صحافية مؤخرا، إن استهلاك مدينة دمشق من التيار الكهربائي وصل إلى ذروته بواقع 1200 ميغاواط، بسبب موجات البرد الشديد الأخيرة، واعتماد الكثير من المشتركين على التدفئة بواسطة التيار الكهربائي، في حين كان استهلاك المدينة قبل العاصفة يصل إلى 900 ميغاواط، بزيادة بلغت نسبتها 33.3%.


اقرأ أيضاً: أزمة كهرباء تصعق السوريين

المساهمون