استقالة عضو بلدية إسباني استحم أثناء اجتماع فيديو مباشر

04 يوليو 2020
الصورة
أسف الرجل على إنهاء حياته السياسية لمجرد عري (Getty)

قدم عضو مجلس بلدي إسباني استقالته بعد بث فيديو عن غير قصد، لاستحمامه أثناء اجتماع المجلس عبر الإنترنت الذي تم بثه مباشرة.

وذكرت صحيفة "ذا غارديان" أنه في وقت سابق من هذا الأسبوع، اجتمع أعضاء المجالس في توريلافيجا، إحدى بلديات منطقة كانتابريا، شمال إسبانيا في وقت سابق من هذا الأسبوع، بواسطة الإنترنت لمناقشة بعض القضايا الأخيرة للبلدية التى يقطنها حوالي 52 ألف شخص.

وبعد البروتوكولات التي تم اعتمادها في الوقت الذي شدد فيه فيروس كورونا قبضته على إسبانيا، أجرى ستة من أعضاء المجلس اجتماعهم عبر الفيديو في الساعة 8 صباحاً، وبثت عبر الإنترنت للصحافيين والمقيمين.

ومع استمرار الاجتماع حتى منتصف النهار، بدأ برناردو بوستيلو، الذي يعمل بدوام جزئي مع البلدية، يشعر بالقلق من أنه لن يكون لديه الوقت للاستحمام وتلبية طلبات ابنته، قبل التوجه إلى وظيفته الأخرى مدرباً للسباحة.

ووصل إلى ما بدا له الحل المثالي للقيام بعدة مهام في نفس الوقت. فعمد إلى نقل الكمبيوتر إلى الحمام وتصغير شاشة الدردشة حتى يتمكن من الاستماع في الاجتماع أثناء الاستحمام.

ولكن سوء حظه جعل صورته وهو يستحم تظهر في الجزء السفلي الأيسر من الشاشة، وكثير منها غير واضح من خلال الزجاج، إلا أن صوت المياه والرنين المستمر لهاتفه المحمول دفع زملاءه المنزعجين إلى تنبيهه إلى أن الكاميرا لا تزال تدور.

Bernardo Bustillo: “una cuestión tan trivial no debe ser eje de valoración política y centrar el debate sobre los asuntos públicos” https://t.co/DwgBsdJgVv

— Cantabria Diario (@cantabriadiario) July 2, 2020

انتشرت موجة من الانزعاج عبر دردشة الفيديو عندما خرج من الحمام.

وسمع أحد الأعضاء وهو يخاطب أحد الزملاء "قل شيئاً له. قُل له شيئاً بسرعة"، وسأل آخر: "ألا يمكننا فصله أو فعل شيء؟" وفي النهاية لجأ رئيس البلدية إلى السيطرة وإنهاء الاجتماع.

وبينما كان الفيديو ينتشر بسرعة، ذهب بوستيلو إلى وسائل التواصل الاجتماعي، ليقول إنه كان في "سلام كامل" مع ما حدث، مشدداً على أنه كان حادثاً بريئاً، يعكس فشلاً في المعرفة التكنولوجية ولا يحمل أي صفة مشينة.

🎥VÍDEO | El alcalde @javiTorrelavega pidió ocultar las imágenes que prueban que el edil socialista Bernardo Bustillo ("Berni") se estaba duchando durante un pleno municipal telemático.

Puedes verlo en nuestro Telegram➡️ https://t.co/TguVvhwJx9 pic.twitter.com/tf3dUheBwV

— 🅰️hora Cantabria (@AhoraCantabria) July 1, 2020

عضو البلدية الإسباني اعتذر لأي شخص سبّب له الفيديو انزعاجاً، مضيفاً أن تجربته في تدريب السباحة تركته منسجماً مع جسده. وقال "لقد قضيت نصف حياتي شبه عار ولم أشعر بالخجل من العري، سواء أكان ذلك عريي أو عري الآخرين".

وختم "لا يسعني إلا أن أأسف لأن نهاية حياتي السياسية لمجرد عري، وهي ليست مشكلة كبيرة."

وخلال أسبوع تكررت هذه الحادثة، إذ انتشر فيديو للنائب الإيرلندي في البرلمان الأوروبي، لوك فلاناغان، وأصبح حديث الإعلام بعد ظهوره شبه عار أثناء اجتماع فيديو للجنة برلمانية.