استطلاع: نتنياهو يتغلب على منافسيه في الانتخابات القادمة

استطلاع: نتنياهو يتغلب على منافسيه في الانتخابات القادمة

27 يوليو 2017
الصورة
نتنياهو يحصل على تأييد بنسبة 32% (Getty)
+ الخط -
أظهر استطلاع للرأي العام، نشرت نتائجه في "القناة الإسرائيلية العاشرة"، مساء اليوم الخميس، أن رئيس الحكومة الإسرائيلية الحالي، بنيامين نتنياهو، سيتغلب على كل منافسيه في انتخابات عامة، لو جرت هذه الانتخابات الآن. وتأتي هذه النتائج على الرغم من الانتقادات التي وجهت لحكومة نتنياهو على خلفية أحداث الأسبوعين الأخيرين، وتراجع نتنياهو عن الإجراءات التي كان فرضها في المسجد الأقصى منذ 14 من يوليو/تموز الحالي.

وبينت نتائج الاستطلاع أن نتنياهو يحصل على تأييد بنسبة 32%، مقارنة بحصوله على تأييد بنسبة 27% في الاستطلاع الأخير. وتلى نتنياهو في المرتبة الثانية زعيم حزب "ييش عتيد" (يوجد مستقبل)، يائير لبيد، الذي حصل على تأييد 14% من المشاركين في الاستطلاع. أما زعيم "حزب العمل" الجديد، آفي غباي، فحصل فقط على 13%، فيما حصل كل من زعيمي حزبي "البيت اليهودي" و"إسرائيل بيتنا"، نفتالي بينت وأفيغدور ليبرمان، على 7% لكل منهما.

أما من حيث توزيع المقاعد في "الكنيست"، فقد حصل "الليكود"، بحسب الاستطلاع، على 28 مقعدًا، وحصل "المعسكر الصهيوني" (حزب العمل) على 20 مقعدًا، فيما حصل حزب "ييش عتيد" على 17 مقعدًا. وحصل "البيت اليهودي"، على 13 مقعدًا، بينما تراجعت "القائمة المشتركة" للأحزاب العربية و"الحزب الشيوعي الإسرائيلي"، إلى 10 مقاعد، مقابل 13 مقعدًا تملكها الآن.

وحصل كل من حزب "يهدوت هتوراة" و"إسرائيل بيتنا" و"كولانو" على 7 مقاعد لكل منها، فيما حصل حزب "شاس" على ستة مقاعد، وكان نصيب حزب "ميرتس" اليساري هو الأقل، إذ تراجع إلى خمسة مقاعد.

وتفيد توزيعة المقاعد، وفق الاستطلاع الحالي، باستمرار حصول اليمين الإسرائيلي، المشارك في الائتلاف الحكومي الحالي، على 68 مقعدًا، بينما يحصل اليسار على 35 مقعدًا، إضافة إلى 17 مقعدًا لحزب يمين الوسط "ييش عتيد" (يوجد مستقبل).