استشهاد فلسطيني بذريعة تنفيذ عملية دهس جنوب بيت لحم

19 ابريل 2017
الصورة
هرعت قوات الاحتلال إلى مكان الحادثة (فرانس برس)
استشهد شاب فلسطيني، اليوم الأربعاء، عقب إطلاق جنود الاحتلال الإسرائيلي النار على مركبته، والتي كان يقودها بالقرب من مفترق مستوطنات "غوش عتسيون" الاستيطاني، جنوبي مدينة بيت لحم، جنوب الضفة الغربية المحتلة. وأفادت مصادر أن الشاب هو صهيب موسى مشهور مشاهرة (21 عاماً) من بلدة السواحرة، جنوب شرقي القدس المحتلة.

وقالت مصادر محلية لـ"العربي الجديد" إن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص باتجاه مركبة فلسطينية، شوهدت مرتطمة من الخلف بحافلة إسرائيلية عند المفترق، ما يشير إلى وقوع حادث سير وليس عملية دهس.


وأضافت المصادر ذاتها أن جنود الاحتلال قاموا بسحب الشاب من مركبته، وتبدو إصابته في الرأس وشرعوا بتفتيش المركبة، من دون تقديم المساعدة الطبية اللازمة له، وتركوه ينزف قبيل نقله بواسطة سيارات الإسعاف التابعة لنجمة داوود الحمراء الإسرائيلية إلى مستشفيات الاحتلال، قبل أن يتم الإعلان عن استشهاده.


ومنع جنود الاحتلال طواقم الإسعاف التابعة لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني من الوصول إلى الشاب ومساعدته.


إلى ذلك، هرعت قوات الاحتلال إلى مكان الحادثة، وانتشرت فيه، وشرعت بإغلاقه، ما أدى إلى حدوث أزمة مرورية خانقة لمئات المركبات الفلسطينية المتوجهة إلى مدينة الخليل أو بيت لحم.