استشهاد طفل فلسطيني متأثراً بجروحه

استشهاد طفل فلسطيني متأثراً بجروحه

10 ابريل 2017
+ الخط -

استُشهد طفل فلسطيني من مخيم الجلزون شمال رام الله وسط الضفة الغربية، عصر اليوم الإثنين، متأثرا بجروح أصيب بها برصاص الاحتلال الإسرائيلي قبل أكثر من أسبوعين، خلال تواجده برفقة مجموعة من الأطفال قرب المخيم.
وأكدت وزارة الصحة الفلسطينية، في بيان مقتضب، استشهاد الطفل جاسم محمد نخلة (17 عاماً)، من مخيم الجلزون، متأثراً بجروح أصيب بها قبل نحو أسبوعين، برصاص الاحتلال عند مدخل المخيم.
وفي الحادثة التي أصيب بها الطفل جاسم، استشهد الشاب الفلسطيني، محمد محمود الحطاب، وأصيب كذلك اثنان من رفاقه بجروح خطيرة، بعدما أطلق جنود الاحتلال المتمركزون على البرج العسكري المقام عند مدخل المخيم، الرصاص بشكل كثيف باتجاه مركبة بداخلها مجموعة من الأطفال الفلسطينيين كانت على مقربة من المكان.
وتذرّعت قوات الاحتلال حينها بأن الشبان حاولوا إلقاء زجاجات حارقة باتجاه البرج العسكري.