استثناء راموس يولد أزمة في البيت "الملكي"

استثناء راموس يولد أزمة في البيت "الملكي"

05 اغسطس 2018
الصورة
سيرجيو راموس قائد نادي ريال مدريد (Getty)
+ الخط -
منحت إدارة نادي ريال مدريد وللموسم الثاني على التوالي، استثناء خاصاً يتعلق بإجازة قائد الفريق سيرجيو راموس، لكن ذلك التمييز لم يلق استحسان العديد من نجوم النادي الملكي هذه المرة.

ووافق الريال على تمديد إجازة راموس الصيفية إلى الأول من آب/أغسطس، أي أكثر بستة أيام من زملائه إيسكو وأسينسيو ولوكاس فاسكيز، الذين شاركوا مع المنتخب الإسباني في المونديال الأخير بروسيا.

وعاد راموس للتدريبات يوم الأربعاء الماضي، وذلك بعد يوم واحد فقط من مواجهة مانشستر يونايتد الودية، التي خسرها "الميرنغي" بنتيجة 1/2، بعد قضائه إجازة استغرقت شهراً كاملاً.



وحسب صحيفة "ماركا" الإسبانية فإن المعاملة الخاصة التي يتمتع بها راموس في ريال مدريد لا تلقى استحسان الكثيرين داخل أروقة بطل أوروبا، ولكنها لم تحدد الجهات المستاءة، مؤكدة بأن أهمية راموس في الفريق لا يمكن إنكارها، إذ يحظى القائد باحترام الجميع داخل غرف الملابس، ولكن اللاعبين لا يشعرون بالراحة للوضع بأكمله.

ويتوقع أن يكون قائد الفريق جاهزاً لمواجهة أتلتيكو مدريد، في نهائي كأس السوبر الأوروبي، والذي سيقام في العاصمة الإستونية "تالين"، يوم 15 آب/أغسطس الجاري.

المساهمون