ارتفاع قياسي لعدد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا في الجزائر

27 يونيو 2020
الصورة
جزائريون يخالفون إجراءات مكافحة كورونا (العربي الجديد)
بلغ عدد الإصابات اليومية بفيروس كورونا في الجزائر مستوى قياسياً، في حين قلل مسؤول صحي من إمكانية أن يدفع ذلك السلطات إلى اتخاذ قرار بإعادة فرض الحجر الصحي مجدداً.
وكشف المتحدث باسم لجنة رصد ومتابعة كورونا، جمال فورار، خلال الإيجاز الصحافي اليومي، عن تسجيل 283 إصابة جديدة، ليرتفع الإجمالي إلى 12968 إصابة، من بينهم 49 مصاباً في العناية المركزة، بينما سجلت 7 وفيات، خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع المجموع إلى 892 وفاة، كما تعافى 136 من المصابين السابقين، ليصل الإجمالي إلى 9202.
وقلّل المسؤول الصحي من إمكانية إعادة فرض الحجر الصحي، وقال: "في الوقت الحالي من الصعب البقاء في الحجر الصحي الدائم لأن موعد انتهاء الوباء مجهول، لكن المواطن له دور كبير في تقليص الانتشار من خلال الالتزام بالتدابير الوقائية".
وأبدى فورار انزعاجاً من ارتفاع عدد الإصابات، مرجعاً السبب إلى عدم التزام المواطنين والتجار بالتدابير الوقائية المقررة، وقال: "بعد فترة استقرار تقلصت فيها الإصابات الجديدة إلى ما دون 100 إصابة يومياً، لاحظنا خلال الأيام الأخيرة ارتفاعاً محسوساً في عدد الإصابات بعد رفع الحجر الصحي وإعادة تشغيل المحال ووسائل النقل، في ظل عدم احترام التدابير الوقائية، وخاصة ارتداء الكمامات".
وأوضح أنّ "بعض المستشفيات بلغت مرحلة التشبع، وهذا أمر مقلق رغم أن الأمر لا يزال تحت السيطرة، وهناك إمكانية لزيادة عدد الأسرة في حال الضرورة"، مشيراً إلى أنّ "10 ولايات تعتبر الأكثر تضرراً من حيث ارتفاع عدد الاصابات أبرزها سطيف، وعنابة، ومحور العاصمة، وبومرداس، والبليدة، ثم ورقلة، وبشار، ووهران، وتيارت".