ارتفاع صافي إصدارات الدين المصري 12% في النصف الأول من العام المالي

11 فبراير 2020
الصورة
بلغت الديون حتى نهاية سبتمبر الماضي 109.3مليارات دولار(العربي الجديد)
+ الخط -
زادت إصدارات الدين الحكومية المصرية نحو 12 بالمئة، في النصف الأول من السنة المالية 2019-2020، إلى 513 مليار جنيه (32.7 مليار دولار)، متجاوزة 70 بالمئة من المستهدف للعام بأكمله، ومقارنة مع 460.1 مليارا قبل سنة.

وأظهر تقرير نصف سنوي لوزارة المالية المصرية أنه تم إصدار سندات بقيمة 422.6 مليار جنيه في النصف الأول من السنة المالية الحالية، والمنتهي في 31 ديسمبر/كانون الأول الماضي، مقابل 323.6 مليار جنيه قبل عام بزيادة 31 بالمئة، بينما صدرت أذون خزانة بقيمة 90.4 مليار جنيه مقابل 136.5 مليارا قبل عام بتراجع 34 بالمئة.

وساهم ارتفاع أعباء سداد فوائد القروض في رفع عجز ميزانية مصر خلال نفس الفترة إلى 3.8%، وتوقعت الحكومة زيادة الاقتراض المحلي في موازنة 2019-2020 بنسبة 45 بالمئة إلى 725.156 مليار جنيه.


كان البنك المركزي المصري قد ذكر، في تقرير سابق، أن أعباء خدمة الدين الخارجي ارتفعت إلى نحو 13.4 مليار دولار خلال السنة المالية 2018/ 2019، مقابل نحو 13.25 مليارا في العام السابق عليه، وتوزعت بين نحو 10.2 مليارات دولار أقساطا مسددة، ونحو 3.2 مليارات فوائد مدفوعة.

وبلغ إجمالي الدين العام الخارجي المستحق على مصر، حتى نهاية سبتمبر/أيلول الماضي، 109.363 مليارات دولار، بنمو 17.47 بالمائة على أساس سنوي.


(الدولار = 15.68 جنيها مصريا)


المساهمون