ارتفاع حصيلة وفيات فيروس كورونا في الصين إلى ألفين

ارتفاع حصيلة وفيات فيروس كورونا الجديد في الصين إلى ألفين

19 فبراير 2020
+ الخط -

ارتفعت حصيلة الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا الجديد، الأربعاء، إلى ألفي حالة وفاة في الصين القارية بعدما سجّلت مقاطعة هوباي، بؤرة الوباء في وسط البلاد، 132 حالة وفاة خلال الساعات الأربع والعشرين الفائتة.

ونقلت وكالة "فرانس برس" عن لجنة الصحّة في هوباي في تحديثها اليومي لحصيلة الوفيات والإصابات أنّها سجّلت بالإضافة إلى هذه الوفيات، 1,693 إصابة جديدة بالعدوى، خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

وتوفي الثلاثاء، مدير المستشفى الرئيسي في مدينة ووهان الصينية مركز انتشار الفيروس ليو تشي مينغ. وقال التلفزيون الرسمي الصيني إنّ مدير مستشفى ووهان ووتشانغ، توفي في الساعة العاشرة والنصف صباحاً، ليصبح سابع حالة وفاة بين العاملين في قطاع الصحة.

وسعت منظمة الصحة العالمية، الاثنين، إلى الطمأنة، مؤكدة أنه خارج مقاطعة هوباي في وسط الصين، لم يصب فيروس "كوفيد-19" سوى "نسبة صغيرة جداً من السكان، ويبلغ معدل وفياته حتى الساعة نحو 2%".

وخارج الصين، يسجل أكبر عدد إصابات داخل سفينة "دايموند برينسس" السياحية، الموضوعة قيد حجر صحي منذ مطلع فبراير/شباط في خليج يوكوهاما قرب طوكيو. وتلقى ركابها، البالغ عددهم أكثر من 3700 شخص، أوامر بالبقاء في حجراتهم لأسبوعين. لكن تلك التدابير لم تمنع الفيروس من التفشي، فقد أصاب 454 شخصاً على متنها.

وبدأت دول عدة بإجلاء مواطنيها من على متن السفينة. وأجلي أكثر من 300 أميركي جواً إلى الولايات المتحدة، حيث عليهم أن يقضوا 14 يوماً في الحجر، وهي المدة القصوى لحمل الفيروس. ووضع 13 أميركياً، يعتقد أنهم يشكلون "خطراً كبيراً"، في العزل بمستشفى في ولاية نبراسكا الأميركية بعد إجلائهم من السفينة.

ثاني حالة وفاة في هونغ كونغ

وقالت متحدثة باسم مستشفى الأميرة مارغريت إنّ هونغ كونغ سجلت ثاني حالة وفاة ناجمة عن فيروس كورونا، اليوم الأربعاء، لرجل في السبعين من العمر، بحسب ما أفادت به "رويترز".

وكان الرجل يعاني بالفعل من أمراض كامنة وهو واحد من 62 شخصاً تأكدت إصابتهم بالفيروس في المدينة التي تحكمها الصين.

15 حالة إصابة جديدة في كوريا الجنوبية

من جهتها، سجلت كوريا الجنوبية 15 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا الجديد، اليوم الأربعاء، ليصل العدد الإجمالي للمصابين بالمرض في البلاد إلى 46 شخصاً. وقالت مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها، في بيان، بحسب "رويترز"، إنّ 13 من الحالات الجديدة توجد في مدينة دايغو وإقليم نورث جيونغسانغ المحيط بها.

ودعا الرئيس الكوري الجنوبي مون جيه-إن إلى اتخاذ إجراءات صارمة لمكافحة العدوى وكل تحرك محتمل لتعزيز الاقتصاد الذي قال إنّه في حالة طوارئ نتيجة لوباء فيروس كورونا.


تايوان تميز نفسها عن الصين

إلى ذلك، حثت تايوان منظمة الصحة العالمية، اليوم، على عدم الانصياع للصين مع فرض مزيد من الدول قيوداً على سفر مواطنيها إلى تايوان، بسبب اعتبار المنظمة أنّ حالات الإصابة بفيروس كورونا الجديد على الجزيرة من ضمن حالات الصين.

وأعلنت تايوان أنّ لديها 22 حالة إصابة مؤكدة فقط، في مقابل وجود أكثر من 72400 حالة في البر الصيني الرئيسي، لكن الجزيرة التي تتمتع بحكم ذاتي تقع تحت تصنيف منظمة الصحة العالمية للصين، وهي "منطقة شديدة الخطر"، لأنّ المنظمة تعتبر تايوان جزءاً من الصين.

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية التايوانية جوان أو، في مؤتمر صحافي: "تايوان لا تحكمها الصين، وبالتأكيد لا ينبغي تصنيفها على أنها منطقة موبوءة". وتابعت قائلة "نحث منظمة الصحة العالمية على أن تكون احترافية ومحايدة. لا تسمحوا للصين باختطافكم".

فرنسا... الفيروس قد يتحول إلى "جائحة"

إلى ذلك، قال وزير الصحة الفرنسي الجديد أوليفيه فيران، الثلاثاء، إنّ هناك "خطراً كبيراً" لأن يتحول انتشار فيروس كورونا الجديد إلى جائحة.

وقال فيران، لإذاعة "فرانس إنفو"، رداً على سؤال بشأن إمكانية تحول فيروس كورونا إلى جائحة: "هذا افتراض عملي وخطر كبير". وأضاف أنّ فرنسا مستعدة للتعامل مع كل الاحتمالات ونظامها الصحي قوي ومجهز بما يكفي.

ذات صلة

الصورة

منوعات

أعلنت شركة الهواتف الصينية "هواوي" أنها سوف تقدم حسم 100% على هواتفها بالنسبة للمستهلكين المقيمين في أميركا، وقد يكون هذا خبراً مفرحاً لهم لكن...
الصورة
لقاء بين "طالبان" ومسؤولين صينيين (تويتر)

سياسة

توافقت "طالبان" والصين، خلال مباحثات أجريت بينهما في الدوحة، اليوم الثلاثاء، على تشكيل ثلاث لجان رئيسية، كل منها تعمل في مجال مختلف، مع رغبة الدولتين في المضي قدماً بالعمل من أجل توطيد العلاقات الثنائية في شتى المجالات.
الصورة

سياسة

أعلن الناطق باسم حركة "طالبان"، وكيل وزارة الثقافة والإعلام، ذبيح الله مجاهد، أنّ وزير خارجية الحركة، الملا أمير خان متقي، والوفد المرافق له التقى، اليوم الثلاثاء، في الدوحة، وزير الخارجية الصيني وانغ يي والوفد المرافق له كذلك.
الصورة
جمعية "وين نلقى" الجزائرية..  من حملة افتراضية إلى مبادرة على أرض الواقع

مجتمع

تمكّن شباب جزائريون، بعد أن أطلقوا حملة على موقع التواصل الاجتماعي لتقديم المساعدات الطبية إلى المحتاجين، من تأسيس مبادرة "وين نلقى" للوصول إلى المحتاجين في جميع المدن الجزائرية.