ارتفاع حصيلة ضحايا الفيضانات في أفغانستان إلى 110 قتلى و150 جريحاً

كابول
العربي الجديد
27 اغسطس 2020

ارتفعت حصيلة ضحايا الفيضانات المفاجئة التي حدثت في عدة أقاليم بأفغانستان، خلال الـ24 ساعة الماضية، إلى أكثر من 110 قتلى وقرابة 150 جريحاً.

وقال المسؤولون المحليون، وفقاً لتصريحات ذكرتها شبكة "تولو نيوز" الأفغانية، اليوم الخميس، أنّ غالبية الضحايا كانوا من إقليم باروان الشمالي، حيث ارتفع عدد القتلى في الإقليم إلى 85، بينما أصيب أكثر من 110 آخرين.

وأضاف المسؤولون أنّ عمليات البحث والإنقاذ ستستأنف اليوم، مشيرين إلى أن معظم الضحايا كانوا من النساء والأطفال، وفقاً لما نقلته وكالة الأنباء القطرية.

وقد تسببت الفيضانات في تدمير مئات المنازل والسيارات في المناطق المتأثرة.

وكان وزير التعامل مع الأحداث الطبيعية بهاءالدين جيلاني، قد أكد، في تصريحات سابقة لوسائل الإعلام المحلية، أنّ الحادث "أليم ونخشى أن يرتفع عدد القتلى، إذ إن كثيراً من الناس ما زالوا تحت الركام، وعمليات الإسعاف مستمرة".

كما أكّد جيلاني أنه في تواصل مع الحكومة المركزية وهي تقوم بكل ما يلزم، لافتاً إلى أنّ المساعدات أيضاً طُلبت من الأقاليم المجاورة، من الحكومات المحلية ومن عامة الناس، "لأنّ الكارثة كبيرة، وعدد القتلى والمتضررين يزداد".

ذات صلة

الصورة

سياسة

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس، اليوم الاثنين، إلى محاسبة مرتكبي هجوم استهدف مقراً شرطياً في أفغانستان.
الصورة

مجتمع

أعلنت وزارة الداخلية السودانية، الأربعاء، عن ارتفاع عدد ضحايا الأمطار والسيول والفيضانات في البلاد إلى 124 شخصاً بعد تسجيل 3 حالات وفاة جديدة.
الصورة
سودانيون يمارسون هواية الصيد على النيل رغم الفيضان (العربي الجديد)

مجتمع

لم تمنع الفيضانات التي ضربت السودان، مؤخراً، سودانيين من ممارسة هواية صيد الأسماك، لا سيما في شهري أغسطس/ آب وسبتمبر/ أيلول من كل عام.
الصورة

أخبار

حذّرت السفارة الأميركية في أفغانستان من أن الجماعات المتطرفة تخطط لشن هجمات ضد "مجموعة متنوعة من الأهداف"، لكنها تستهدف النساء بشكل خاص.