ارتفاع إصابات كورونا بالكويت وفلسطين والسعودية ووفاتان بلبنان والمغرب

ارتفاع إصابات كورونا بالكويت وفلسطين والسعودية ووفاتان في لبنان والمغرب

لندن
العربي الجديد
10 مارس 2020
+ الخط -
أعلنت كل من الكويت والمغرب وفلسطين والسعودية، اليوم الثلاثاء، عن تسجيل إصابات جديدة بفيروس كورونا، فيما سجل لبنان أول وفاة لمريض قالت السلطات إنه عاد حديثاً من مصر. كما سُجلت الوفاة الأولى بالفيروس في المغرب.

ووفقاً للحصيلة الجديدة، بلغ عدد الإصابات في الكويت إلى غاية اليوم 69 حالة، و41 في لبنان، و26 في فلسطين و20 إصابة في السعودية و3 إصابات مؤكدة في المغرب، فيما أعلنت البحرين تعافي 8 حالات من الفيروس ليصل بذلك العدد الإجمالي للحالات المتعافية إلى 22 حالة حتى الآن في المملكة.
وكان لافتا الحديث عن الإصابات الآتية من مصر، إذ إنه فضلا عن المصاب الذي توفي في لبنان، فإن أحد المصابين الخمسة الجدد في السعودية هو مقيم مصري عاد من زيارة إلى بلاده مؤخرا، كما أن المصابين الجدد في الكويت بينهم مواطنان عادا مؤخرا من مصر، والتي أعلنت وزارة الصحة فيها أن عدد المصابين بات 59.

فلسطين

وأكد المتحدث الرسمي باسم الحكومة الفلسطينية، إبراهيم ملحم، الثلاثاء، ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 26 إصابة بعد اكتشاف إصابة جديدة. وقال في تصريح صحافي، إنّ "نتائج الفحوص المخبرية التي صدرت عن المختبر المركزي لوزارة الصحة أظهرت إصابة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع عدد المصابين بالفيروس في فلسطين إلى 26، منها حالة واحدة سجلت في ضاحية ارتاح في طولكرم، وباقي الحالات تم تسجيلها في محافظة بيت لحم".

وأوضح ملحم أنه تم نقل أول مصاب إلى العناية المكثفة في بيت لحم، الثلاثاء، بعد ظهور أعراض على المصاب، مؤكدا أن المصاب بحالة جيدة، وأن باقي الإصابات لا تعاني من أية أعراض للمرض.

وأشار ملحم إلى أنّ مختبر الصحة المركزي أجرى 261 فحصاً على عينات مشتبه بإصابتها بالفيروس من مختلف المحافظات الفلسطينية، تبين أنها سليمة وخالية من المرض، باستثناء الإصابات السبع التي تم تسجيلها، وبلغ عدد الفحوص التي أجريت منذ بدء فحص ورصد فيروس كورونا في فلسطين 1225 فحصاً، كانت جميعها سلبية (خالية من المرض) باستثناء 26 تبينت إصابتها بالفيروس.

وفي سياق الإجراءات الاحترازية، بدأت السلطة الفلسطينية بإغلاق صالات الأفراح والمقاهي في عدة محافظات من الضفة الغربية المحتلة.

المغرب

في المغرب، أعلنت وزارة الصحة، الثلاثاء، تسجيل ثالث إصابة لدى سائح فرنسي. وقالت في بيان: "تم تسجيل ثالث إصابة مؤكدة بكورونا عند سائح فرنسي وصل إلى مراكش، السبت الماضي، وظهرت عليه أعراض تنفسية، الأحد، تقدم على أثرها إلى المستشفى، وتأكدت الإصابة. المصاب حاليا تحت الرعاية الصحية بأحد مستشفيات مدينة مراكش، وحالته الصحية لا تدعو للقلق".
كما كشفت وزارة الصحة المغربية، في وقت لاحق، عن أول وفاة لمصاب بفيروس كورونا في المملكة، موضحة أن المتوفية (89 سنة) كانت المصاب الثاني الذي يتم تسجيله، وكانت قادمة من إيطاليا، وتوفيت في مدينة الدار البيضاء.


وفي 2 مارس/ آذار الجاري، تم تسجيل أول إصابة بكورونا في المغرب، لمواطن عائد من إيطاليا، وقررت السلطات، الخميس الماضي، منع جميع التظاهرات الثقافية والرياضية التي يشارك فيها أشخاص قادمون من الخارج، أو تلك التي يشارك فيها أكثر من 1000 شخص من المقيمين في حال إقامتها بأماكن مغلقة، لمواجهة تفشي الفيروس.

الكويت

من جهتها، أعلنت وزارة الصحة الكويتية، عن تأكيد أربع إصابات جديدة بفيروس كورونا، ليصبح إجمالي عدد المصابين 69 حالة. وأوضحت الوزارة في تعميم لها، أنّ الأمر يتعلق بحالتين لمواطنين كويتيين قادمين من مصر، وحالة واحدة متعلقة بالسفر لجمهورية أذربيجان، والحالة الرابعة مرتبطة بالسفر إلى إيران.

السعودية

أعلنت وزارة الصحة السعودية عن تسجيل خمس حالات إصابة جديدة بفيروس كورونا الجديد (كوفيد 19).
وأوضحت في تغريدة لها على "تويتر" أن الأمر يتعلق بثلاث حالات لمواطن ومواطنتين ممن دخلوا الحجر الصحي بعد عودتهم من السفر لكل من إيران والعراق، وهم في العزل في مستشفى بالمنطقة الشرقية، أما الحالة الرابعة فلمواطن لديه أعراض تنفسية خفيفة حضر لمستشفى في المنطقة الشرقية وهو منوم في العزل وجرى حصر المخالطين واتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة تجاههم".

 أما الحالة الخامسة فهي لرجل من الجنسية المصرية قادم من مصر، ظهرت عليه أعراض تنفسية خفيفة وتم تنويمه في العزل في مستشفى بمكة المكرمة وجرى حصر المخالطين واتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة تجاههم، ليصبح مجموع الحالات المسجلة داخل المملكة 20 حالة.

وذكرت الوزارة في بيان أوردته وكالة الأنباء السعودية أن الحالات معزولة حالياً، وجار التعامل معها وتقديم الرعاية الصحية لها وفق الإجراءات المعتمدة. وأضافت أنه بالحالات الخمس الجديدة يصبح مجموع حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا الجديد داخل المملكة العربية السعودية 20 حالة.

لبنان

سجل لبنان، الثلاثاء، أول حالة وفاة بفيروس كورونا تعود لمريض لبناني (56 سنة) وصل إلى لبنان في العشرين من فبراير/شباط الماضي، على متن طائرة آتية من مصر، وتبيّن بعد إجراء الفحوص له في مستشفى سيدة المعونات الجامعي في جبيل، أنّه يحمل الفيروس، ما استدعى نقله إلى مستشفى رفيق الحريري الجامعي في بيروت، لكنه فارق الحياة.

وارتفع عدد المصابين بفيروس كورونا في لبنان إلى 41 إصابة، بحسب التقرير اليومي الذي يصدر عن مستشفى رفيق الحريري الجامعي. ولفت التقرير إلى أن العدد الإجمالي للفحوصات المخبرية وصل إلى 122، جاءت نتائج 113 منها سلبية، فيما ظهرت 9 نتائج إيجابية. مشيرا الى أنه يوجد 26 حالة في منطقة الحجر الصحي، وبلغ إجمالي الحالات الإيجابية داخل المستشفى 30 حالة، 4 حالات منها وضعها حرج.
وقال "بنك بيروت" الثلاثاء، إنّه تم إرسال 7 موظفين إلى منازلهم كتدبير وقائي على أثر مخالطتهم لأحد المصابين في مناسبة اجتماعية، كما طلب من 20 موظفاً التزام الحجر المنزلي الوقائي إلى حين صدور النتائج المخبرية علماً أنه لم يتم تسجيل أي إصابة حتى الآن.

البحرين

من جهتها، أكدت وزارة الصحة في البحرين تعافي ثماني حالات إضافية من فيروس كورونا لمواطنين اثنين وست مواطنات، وإخراجهم من مركز العزل والعلاج، وذلك بعد تلقيهم العلاج والرعاية اللازمة تحت إشراف الطاقم الطبي المتخصص في أحد المراكز الخاصة بالعزل والعلاج، ليصل العدد الإجمالي للحالات المتعافية إلى 22 حالة حتى الآن.

وأوضحت الوزارة أنه تقرر إخراج الحالات بعد إجراء الفحوصات المختبرية والتأكد من خلوها من الفيروس، مؤكدة أنها ستواصل متابعة الحالات المتعافية طبيا بحسب الإجراءات، من دون أن تعلن عن حالات الإصابة الجديدة التي تجاوزت المائة إصابة.

ذات صلة

الصورة
مسيرة الأعلام (العربي الجديد)

سياسة

رفع عشرات الفلسطينيين الأعلام الفلسطينية، ظهر اليوم الخميس، على ميدان المنارة مركز مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، إيذانًا ببدء فعالية "مسيرة الأعلام الفلسطينية".
الصورة
المغرب - حملة تنظيف ضد التطبيع - تويتر

مجتمع

يشهد المغرب تفاعلاً شعبياً واسعاً مع حملة أطلقها نشطاء لـ"كنس وتنظيف" أماكن زارها دافيد غوفرين، ممثل إسرائيل لدى الرباط، بحسب بيان وحسابات نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة، الثلاثاء.
الصورة
الناشطة منى الكرد بعد الإفراج عنها (تويتر)

سياسة

أطلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي، عصر اليوم الأحد، سراح الناشطة الفلسطينية منى الكرد من حي الشيخ جراح بالقدس المحتلة دون شروط، فيما أطلقت بعد ذلك سراح شقيقها محمد مقابل كفالة مالية.
الصورة
الناشطة والإعلامية الفلسطينية منى الكرد (تويتر)

منوعات وميديا

ضجّت مواقع التواصل الاجتماعي بخبر اعتقال الناشطة الفلسطينية والإعلامية المقدسية من حي الشيخ جراح، منى الكرد، اليوم الأحد، فتصدّر اسمها قائمة الأكثر تداولاً في عدد من الدول العربيّة، وسط غضب عارم

المساهمون