احتفالات "هستيرية" وأجواء خيالية في الجزائر بعد التتويج باللقب القاري

الجزائر
العربي الجديد
20 يوليو 2019
+ الخط -
طغى تتويج المنتخب الجزائري الأول لكرة القدم بلقب بطولة كأس الأمم الأفريقية التي اختتمت في مصر، على كل الأحداث السياسية والاجتماعية في الجزائر، إذ عبّرت الجماهير هناك عن فرحتها بهذا الإنجاز بطريقة "هستيرية"، في أجواء خرافية، في كامل أرجاء البلاد.

وسادت الجزائر حالة من القلق والتوتر والضغط غير المسبوقين بين الجماهير، بسبب تحمّل المنتخب الجزائري عبء المباراة منذ الدقيقة الثانية من الشوط الأول التي شهدت تسجيل هدف بونجاح، لكن النهاية كانت سعيدة وأطلقت العنان للأفراح في كافة مدن وشوارع البلاد.

وقام المشجعون الذين شاهدوا المباراة في الساحات العمومية بالانخراط في موجة عارمة من الفرح والسعادة، رافعين الرايات الوطنية، وأطلقوا العنان لأبواق السيارات، وأشعلوا الشماريخ والألعاب النارية، قبل أن يلتحق بهم مئات الآلاف من الجماهير التي تابعت المباراة في المنازل والمقاهي.



وتسببت الجماهير في زحمة خانقة في الشوارع والمدن الرئيسية، بعد خروج السيارات في مواكب احتفالية رددت فيها الجماهير كل العبارات الممجدة للجزائر وللمنتخب الوطني، على غرار "وان تو ثري فيفا لالجيري" أو "البلاد بلادنا ولاكوب ديالنا (الكأس ستكون لنا)"، وسط أجواء من الفرحة منقطعة النظير ستمتد من دون شك على مدار الأيام القادمة، كون اللقب الذي أحرزته الجزائر جاء بعد أكثر من 29 سنة من أول الألقاب القارية، وبعد فترة ترنّح عاشها منتخب الجزائر ودامت طويلاً.

ذات صلة

الصورة
يقبل أطفال الجزائر على المفرقعات في المولد النبوي (العربي الجديد)

مجتمع

أصيب عدد من الأشخاص أثناء اللعب بالمفرقعات خلال الاحتفال بالمولد النبوي في عدة مدن جزائرية الليلة الماضية، فيما أخمد الدفاع المدني سبعة حرائق منزلية، وعدة حرائق في الأحراش نتجت عن استعمال المفرقعات والشموع للاحتفال بالمناسبة.
الصورة

مجتمع

رفع ليلة الأربعاء أول أذان في جامع الجزائر الأعظم، الأكبر في أفريقيا وثالث أكبر مسجد في العالم، واختيرت ليلة الاحتفال بالمولد النبوي الكريم مناسبة لافتتاح قاعة الصلاة، حيث تم أداء صلاتي المغرب والعشاء للمرة الأولى في الجامع.
الصورة
الإحتفال بالمولد النبوي - السودان(العربي الجديد)

مجتمع

يحرص السودانيون على الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف، رغم الظروف المعيشية الصعبة التي يواجهونها، لغرس قيم التسامح والسلم بين الأطفال، وإحياء سيرة الرسول بالذكر والمديح في الولايات كافة.
الصورة
يقطين الهالوين في كندا رئيسية- العربي الجديد

مجتمع

لن تكون احتفالات الهالوين هذا العام شبيهة بالأعوام السابقة في كندا بسبب تدابير مكافحة كورونا. وهي خسارة أكيدة نظراً لما لهذا العيد من تقاليد عريقة أبرزها اليقطين