احتجاجات في تعز تطالب برحيل رئيس الوزراء اليمني

احتجاجات في تعز تطالب برحيل رئيس الحكومة لعدم دفع الرواتب للشهر التاسع

تعز
وجدي السالمي
20 يونيو 2017
+ الخط -
أحرق مئات المحتجين في مدينة تعز اليمنية صور رئيس الحكومة الشرعية أحمد عبيد بن دغر، مطالبين بإسقاطه خلال مسيرة للاحتجاج على عدم صرف الحكومة لرواتب موظفي المحافظة للشهر التاسع على التوالي.
وهتف المحتجون بشعارات تطالب برحيل رئيس الوزراء اليمني، قائلين "يا بن دغر ارحل ارحل، غير رحيلك ما في حل".

وشارك في الفعالية الاحتجاجية التي دعت إليها اللجنة الإشرافية لمسيرة "البطون الخاوية" عدد من النقابات، ومنظمات المجتمع المدني، حيث رفع المشاركون شعارات تطالب برحيل رئيس الحكومة، وبسرعة صرف رواتب الموظفين للأشهر التسعة السابقة، بدون قيد أو شرط.
ويقول القيادي في "البطون الخاوية" ورئيس نقابة عمال مصانع إسمنت البرح، حسان الياسري لــ"العربي الجديد" إن الوقفة الاحتجاجية اليوم تأتي ضمن العديد من الفعاليات الاحتجاجية المطالبة بصرف الرواتب والتي تم تنفيذها خلال الأيام والأشهر السابقة، وما يميز فعالية اليوم هو التصعيد ضد رئيس الوزراء أحمد عبيد بن دغر، والذي تمت مطالبته بالرحيل بسبب وعوده الكاذبة".
ويضيف الياسري "أن البطون الخاوية ستستمر في فعالياتها الاحتجاجية التصعيدية خلال الأيام القادمة، خاصة أن هناك تجاوباً من الشارع مع مطالب الموظفين".
ويتوجه اليوم إلى العاصمة المؤقتة عدن وفد من أحزاب اللقاء المشترك بتعز لمقابلة رئيس الوزراء أحمد عبيد بن دغر للتفاوض حول صرف رواتب موظفي المحافظة وهي الخطوة التي لاقت استياء شعبيا باعتبار الرواتب حقوقاً لا تقبل التفاوض أو الاستجداء.

ذات صلة

الصورة

مجتمع

قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش"، اليوم الثلاثاء، إنّ سلطات جماعة الحوثيين في اليمن تحجب المعلومات حول مخاطر فيروس كورونا وتأثيره، وتقوّض الجهود الدولية لتوفير اللقاحات في المناطق الخاضعة لسيطرتها، شمالي وغربي البلاد.
الصورة
زحام على مراكز التلقيح ضد كورونا في اليمن (الأناضول)

مجتمع

شهدت مراكز التطعيم ضد فيروس كورونا في المناطق الخاضعة لسيطرة الحكومة المعترف بها دولياً، مؤخراً، إقبالاً كبيراً على أخذ اللقاحات بعد عزوف ملحوظ عنه خلال الأسابيع الماضية، وباتت مختلف مراكز التطعيم تعاني من الزحام الشديد للمواطنين.
الصورة
كعك العيد صنعاء

مجتمع

يقوم فريق من الشباب المتطوعين في مبادرة "كن خير للغير"، بإعداد كعك العيد بكميات وفيرة وتوزيعها على بعض الأسر المتعففة في أحياء صنعاء، إذ إنّ الكعك هو أحد أهم طقوس العيد في البيت اليمني.
الصورة

مجتمع

عجز معظم المواطنين في مدينة تعز وسط اليمن، عن القيام بالاستعدادات اللازمة لاستقبال عيد الفطر، سواء في ما يتعلق بشراء الملابس للأطفال أو اقتناء الحلويات والمشروبات التي اعتادوا تأثيث موائدهم بها خلال الأعياد.

المساهمون