احتجاجات أمام Palantir تخوفاً من إنشاء قاعدة بيانات للمسلمين

19 يناير 2017
الصورة
من تظاهرة أمس (تويتر)
+ الخط -

تظاهر خمسون شخصاً من العاملين في مجال التكنولوجيا، أمس الأربعاء، أمام مقرّ شركة Palantir في مدينة بالو ألتو (كاليفورنيا)، مطالبين الشركة باتخاذ موقف حازم إزاء اقتراح الرئيس الأميركي المنتخب، دونالد ترامب، إنشاء سجل بيانات للمسلمين في الولايات المتحدة الأميركية.

وعبّر المتظاهرون عن قلقهم من أن تقوم شركة Palantir والمؤسس المشارك فيها والمستشار لترامب، بيتر تيل، بالاستفادة من الصلاحيات الممنوحة لهما، وبالتالي إنشاء قاعدة بيانات للمواطنين في الولايات المتحدة الأميركية، لأنهم يتبعون الدين الإسلامي، وفق ما نقل موقع "تِك كرنتش" أمس الأربعاء.

وتجدر الإشارة إلى أن Palantir قامت فعلاً بتقديم معلومات لـ"وكالة الجمارك وحماية الحدود الأميركية"، للمساعدة في تعقب المهاجرين، وفقاً لوثائق نشرها أخيراً موقع "ذا فيردج" المتخصص بالأمور التقنية. وأدّى اكتشاف هذه الوثائق إلى زيادة المخاوف من احتمال موافقة الشركة على إنشاء سجل بيانات للمسلمين في البلاد.

يذكر أن شركات أميركية كبرى، هي "غوغل" و"آبل" و"أوبر"و"ألفابت"، رفضت دعم الحكومة الأميركية في إنشاء قاعدة بيانات للمسلمين، وذلك في أعقاب الدعوات التي أطلقها الرئيس الأميركي المنتخب، دونالد ترامب، خلال حملته الانتخابية. وكان ترامب قد قال إنه يدعم إنشاء قاعدة بيانات إجبارية لتتبع المسلمين في الولايات المتحدة.



(العربي الجديد)

المساهمون