اجتماع بين رئيسي وزراء السودان ومصر حول سد النهضة

19 مايو 2020
+ الخط -
قالت الحكومة السودانية إن رئيس الوزراء عبد الله حمدوك عقد، اليوم الثلاثاء، اجتماعاً عن بعد مع رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، بمشاركة وزراء الخارجية والري ورؤساء المخابرات في البلدين.

وذكر مكتب رئيس الوزراء السوداني، في بيان له، أن الاجتماع جاء في إطار مبادرة السودان لحث كافة الأطراف على مواصلة التفاوض حول القضايا العالقة بشأن ملء وتشغيل سد النهضة.

وتأجلت في فبراير/شباط الماضي جلسة توقيع على مشروع مسودة أميركية مقترحة لحل الخلافات حول قواعد ملء وتشغيل السد، وذلك بناء على طلب إثيوبيا.

وتبادلت القاهرة وأديس أبابا في الفترة الأخيرة جملة من الاتهامات والتهديدات، ما حدا بالسودان إلى إعلان رغبته في التوسط بين البلدين للعودة إلى التفاوض حول آخر ما توصلت إليه مفاوضات واشنطن.

والأسبوع الماضي، رفض السودان عرضاً إثيوبياً للتوقيع على اتفاق ثنائي حول قواعد ملء سد النهضة.

وأضاف البيان الحكومي أن الجانبين أكدا، خلال اجتماع اليوم، على ضرورة التوصل إلى اتفاق ثلاثي يراعي مصالح الدول الثلاث، وعلى مواصلة التفاوض بناءً على ما تم التوافق عليه في مسار واشنطن. 

وأكد مجلس الوزراء أن عبد الله حمدوك سيجري اتصالاً مع رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، للتشاور حول استئناف التفاوض الثلاثي في أقرب فرصة ممكنة.