اتهام نجم ريال مدريد بمحاولة قتل لاعب يوفنتوس السابق

20 يناير 2020
الصورة
راؤول برافو مُتهم (Getty)
+ الخط -

تطارد بعض نجوم كرة القدم العالميين اتهامات جنائية يتعلق أغلبها بالمراهنات أو التهرب الضريبي. لكنّ قلائل منهم تجاوزوا الخطوط الحمراء وواجهوا اتهامات أخطر، مثل الشروع في القتل، وهو ما تعرض له أحد لاعبي ريال مدريد السابقين.

وعاد اسم راؤول برافو ليتصدر العناوين في الأشهر الماضية بسبب اتهامه في قضية تلاعب بنتائج المباريات قبل إطلاق سراحه بكفالة، لكن موقفه بات أخطر الآن بعد اتهامات بتورطه في حادث إطلاق نار على داركو كوفاسيفيتش، مهاجم فريق يوفنتوس وهداف ريال سوسييداد السابق.

وفي الأسابيع الماضية انتشر خبر عن تعرض كوفاسيفيتش لحادث إطلاق نار في مرأب في اليونان، لكنه خرج منه سالماً، وأسفرت التحقيقات عن مفاجأة غير متوقعة.

ونقلت صحيفة "ماركا" الإسبانية عن صحيفة "تليغراف" الصربية أن برافو، الذي كان أحد نجوم "الملكي" في فترة العمالقة مع زيدان وفيغو وبيكهام وراؤول وروبرتو كارلوس، من المحتمل أن يكون العقل المدبر في حادث إطلاق النار على كوفاسيفيتش، وهو زميله السابق في فريق أولمبياكوس اليوناني.


وتعتقد الشرطة اليونانية أن الحادث كان بغرض التهديد وليس القتل، وأن برافو ربما هدد زميله السابق بسبب مشكلة متعلقة بالمراهنات على المباريات في إسبانيا. وتعرض كوفاسيفيتش (46 سنة) لجروح في الركبة واليد في أثناء هربه، ونُقل إلى المستشفى بإجراء احترازي.

لكن برافو، الفائز بلقب دوري أبطال أوروبا في 2002، وبطل الليغا مرتين مع الريال، أكد لراديو ماركا أنه بريء من هذه التهمة، قائلاً: "كل ما قيل عني باطل، ولست متهماً بأي شيء، أنا مطمئن، وكل شيء سيمضي على ما يرام".

المساهمون