إيفانكا تنتقم لوالدها بحذف "تمكين النساء" من تعريفها بـ"تويتر"

26 يناير 2018
الصورة
اعتبر معلقون أن إيفانكا فقدت مصداقيتها (Getty/واين ماكنامي)
+ الخط -

 

أثارت ابنة الرئيس الأميركي، إيفانكا ترامب، جدلاً بعد أن حذفت من خانة التعريف عن نفسها على صفحتها في موقع "تويتر"، عبارة كانت تقول فيها إنها تسعى لتمكين دور المرأة، ما تسبب لها بانتقادات واسعة، خصوصاً أن التعديل جاء بعد مرور وقت قصير جداً على مسيرة النساء المناهضة لوالدها دونالد ترامب، في أميركا.

 

 

وكان نص التعريف عن ايفانكا في "تويتر" "زوجة، أم، أخت، ابنة، سيدة أعمال مدافعة عن تعليم وتمكين النساء والفتيات. هذه هي صفحتي الشخصية. وجهات النظر المعبر عنها تخصني". 


وبعد التعديل صار النص "زوجة، أم، أخت، ابنة. مستشارة الرئيس الأميركي في خلق فرص العمل + التمكين الاقتصادي وتنمية القوى العاملة وريادة الأعمال. صفحة شخصية. وجهات النظر هنا تخصني". 

وتسبب هذا التعديل في موجة غضب ضد إيفانكا، وكتبت الصحافية الأميركية، ستيفاني روهل: "مع انتهاء مسيرة النساء، يرجى الانتباه إلى أن إيفانكا ترامب غيرت أخيراً تعريفها في "تويتر"، ولم يعد "سيدة أعمال + محامية مدافعة عن تعليم وتمكين النساء والفتيات".

ورأى حساب "بيكسي ار" أن إيفانكا "ظهرت على حقيقتها"، وغرّد: "هذا محزن لكن على الأقل لا مزيد من التزييف"، بينما اعتبر آخرون أن هذا التعديل يأتي بعد "فقدان مصداقيتها".  



(العربي الجديد)


دلالات

المساهمون