إيران وأميركا تتبادلان المعتقلين تزامناً مع اجتماعات النووي

إيران وأميركا تتبادلان المعتقلين تزامناً مع اجتماعات النووي

16 يناير 2016
الصورة
صفقة تبادل الأسرى جاءت بعد أشهر من المفاوضات (Getty)
+ الخط -
أعلنت محكمة الثورة الإيرانية أنه وبأمر من لجنة الأمن العليا في البلاد تم إطلاق سراح أربعة معتقلين يحملون جنسية مزدوجة، بينهم أميركيون من أصول إيرانية.

وأفرجت إيران عن مراسل صحيفة "الواشنطن بوست" الأميركية جايسون رضائيان، والأميركي من أصول إيرانية المتهم بالتجسس لصالح الاستخبارات الأميركية أمير حكمتي، والقس المسيحي المتهم بعقد تجمعات للإضرار بالأمن القومي الإيراني، سعيد عابديني، فضلاً عن الأميركي، نصرت الله خسروي.

ونقلت وكالة مهر أن المفرج عنهم الأربعة، سينقلون إلى سلطنة عمان، اليوم السبت، التي يبدو أنها لعبت دور الوسيط في هذا الملف كذلك.

بالمقابل، نقلت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "إرنا" عن مصدر وصفته بالمطلع: "إن الولايات المتحدة الأميركية أفرجت عن سبعة إيرانيين في سجونها، كما علقت حكم ملاحقة 14 آخرين بتهمة التفافهم على العقوبات المفروضة على البلاد".

والمعتقلون السبعة المفرج عنهم من السجون الأميركية بحسب المواقع الإيرانية، هم نادر مدانلو، بهرام مكانيك، خسرو افقهي، ارش قهرمان، تورج فريدي، نيما غلستانه وعلي صابونتشه.

وذكرت وكالة فارس على لسان مصدر أميركي، لم تذكر اسمه، أن الاتفاق على تبادل المعتقلين جاء بعد 14 شهراً من التفاوض بين الطرفين، وتم إنهاء الملف خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية وحسب، وأضاف المصدر ذاته، أنه من المقرر أن تطلق إيران سراح معتقل خامس، لكن هذا القرار خارج عن هذه الصفقة حسب فارس.

ويأتي تطبيق هذه الصفقة تزامناً وعقد اجتماع بين وزيري الخارجية الأميركي، جون كيري، والإيراني، محمد جواد ظريف، في فيينا، لمناقشة آخر التطورات المتعلقة بتطبيق اتفاق إيران النووي عملياً، الذي تم الإعلان عنه، منتصف شهر يوليو الفائت، وهو ما سيسمح بإلغاء العقوبات عن طهران.

وصرح السفير الإيراني لدى الأمم المتحدة، غلام علي كوشرو، للتلفزيون الإيراني العام، إن سويسرا اضطلعت بـ"دور إيجابي وسهلت" تبادل السجناء بين إيران والولايات المتحدة.

وقال كوشرو إن "البلدين تحركا لدواع إنسانية. كان المسؤولون الأميركيون طلبوا تعاون المسؤولين الإيرانيين، والحكومة السويسرية بوصفها مسهلاً، اضطلعت بدور إيجابي" في عملية التبادل، موضحاً أن "آلية الإفراج قائمة" لدى الجانبين.


اقرأ أيضاً: عقوبات أميركية جديدة ضد إيران بسبب الصواريخ البالستية

المساهمون