إيران تُعلن عن تسهيلات مالية صينية بقيمة 35 مليار دولار

16 سبتمبر 2017
الصورة
10مليارات دولار من مجموعة سيتيك لخمسة بنوك إيرانية(فرانس برس)
+ الخط -
أعلن رئيس البنك المركزي الإيراني ولي الله سيف، اليوم السبت، أن الصين سترفد الاقتصاد الإيراني بتسهيلات وتمويل بقيمة نحو 35 مليار دولار، وذلك في ضوء المحادثات التي أُجريت مع البنوك الصينية في بكين خلال اليومين الماضيين.

وقال سيف إن هذا الحجم من التسهيلات والتمويل مؤشر إلى المستقبل الإيجابي لاقتصاد البلاد، وكذلك العزم الجاد في تنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بين إيران والصين.

وأشار سيف، وفقاً لوكالة الأنباء الإيرانية "إرنا"، إلى مذكرة التفاهم الموقعة في بكين بين البنك المركزي الإيراني وبنك التنمية الصيني (cdb) حتى سقف 15 مليار دولار.

وأعرب سيف عن أمله بالإسراع في تنظيم العقود الرئيسية والشاملة لمذكرة التفاهم هذه لتوفير إمكانية تنفيذ جميع المشاريع من دون الحاجة لعقود جزئية لكل منها على حدة.

وأشار إلى أن "اكزيم بنك" الصيني أبرم أكبر خط ائتمان تمويل مع إيران بشأن سكك الحديد "طهران – مشهد" بقيمة 1.7 مليار دولار. وأوضح أنه خلال الاجتماع وافق البلدان على سقف 10 مليارات دولار، مشيراً إلى توجه وفد من "اكزيم بنك" لإيران خلال الأيام المقبلة للوصول سريعاً إلى اتفاق وإبرام العقد الكلي.

كذلك منحت هيئة صينية حكومية، وهي مجموعة "سي آي تي آي سي" الاستثمارية، خط اعتماد بقيمة عشرة مليارات دولار لمصارف إيرانية، بحسب ما أعلن سيف اليوم السبت، ونقلت صحيفة "إيران ديلي" أن هذه المبالغ ستستخدم في تمويل مشاريع مائية ومشاريع نقل وطاقة.

ووفقاً لوكالة أنباء "فارس" الإيرانية، فإنه بموجب العقد المبرم ستمنح مجموعة سيتيك ائتماناً بقيمة 10 مليارات دولار لخمسة بنوك إيرانية وهي "باساركاد" و"رفاه" و"صنعت ومعدن" و"توسعه صادرات" و"بارسيان".

يشار إلى أن هذه العقود ستكون باليورو واليوان، وذلك لتجاوز العقوبات الأميركية المستمرة على إيران، على الرغم من التوصل إلى اتفاق نووي معها في عام 2015.

ويشكّل التعاون الاقتصادي مع إيران أهميةً كبيرة للصين التي تعمل أيضاً على تعزيز صلاتها التجارية مع أوروبا وأفريقيا، والصين حالياً أكبر مستورد للنفط الإيراني.

(العربي الجديد)


المساهمون