إيران تعتقل صحافياً بتهم إهانة خامنئي والدعاية ضد النظام

02 نوفمبر 2015
الصورة
الصحافي عيسى سحرخيز (فيسبوك)
+ الخط -

أعلنت أسرة الصحافي الإيراني البارز عيسى سحرخيز على مواقع التواصل الاجتماعي أن السلطات الإيرانية اعتقلت سحرخيز اليوم الإثنين بتهم "إهانة الزعيم الأعلى (آية الله علي خامنئي)" و"الدعاية المناهضة للنظام".

وتضمنت رسالة على صفحة سحرخيز على "فيسبوك" حول اعتقاله ما قالت إنها صورة لأمر تفتيش منزله. وقال صحافي إيراني يعرف سحرخيز لرويترز إن الصفحة تحت إدارة أحد أفراد أسرة الصحافي.

وأعلن مهدي ابن سحرخيز اعتقال والده على "تويتر" وقال إن والده بدأ إضراباً عن الطعام.


وأمضى الصحافي الذي سبق وشغل منصب نائب وزير الثقافة أربعة أعوام في السجن من عام 2009 إلى عام 2013 بتهم إهانة زعماء إيرانيين والإضرار بالأمن القومي.

ووضع في الحبس الانفرادي عدة مرات كما دخل في إضراب عن الطعام عدة مرات للاحتجاج على ما قال إنه عدم اهتمام باحتياجاته الطبية، والتي تتضمن مشكلة في القلب.


اقرأ أيضاً: سورية والعراق والصومال أكثر الدول قتلاً للصحافيين

المساهمون