إيرادات قناة السويس تتراجع للشهر الرابع

16 ديسمبر 2015
الصورة
إيرادات القناة تتراجع رغم التفريعة الجديدة (الأناضول)
+ الخط -

 

أظهرت بيانات هيئة قناة السويس المصرية، اليوم الأربعاء، أن إيرادات البلاد من القناة انخفضت إلى 408.4 ملايين دولار في نوفمبر/تشرين الثاني من 449.2 مليون دولار في أكتوبر/تشرين الأول، للشهر الرابع على التوالي.

ويعني هذا هبوط إيرادات البلاد من القناة من العملة الصعبة خلال شهر بنحو 40.8 مليون دولار.

ومقارنة مع الفترة المقابلة من العام الماضي، فقد فقدت إيرادات القناة نحو 34.5 مليون دولار في نوفمبر الماضي وبنسبة تراجع بلغت 7.7%، حيث بلغت إيرادتها 442.8 مليون دولار في نفس الفترة من العام الماضي.

وتعد قناة السويس أحد أهم المصادر الأساسية للعملة الصعبة، إلى جانب الصادرات، وتحويلات المصريين في الخارج، والاستثمارات الأجنبية، والسياحة.

وهبط احتياطي مصر من النقد الأجنبي من نحو 36 مليار دولار قبل ثورة 25 يناير، إلى 16.4 مليار دولار في نهاية أكتوبر/تشرين الأول، على الرغم من مساعدات بمليارات الدولارات من دول خليجية منذ منتصف 2013.

وبلغت إيرادات قناة السويس خلال الأشهر الأحد عشر الماضية 4.746 مليارات دولار، بتراجع بلغ 212 مليون دولار عن الفترة المقابلة من العام الماضي، حيث بلغت حينها 4.958 مليارات دولار.

وبحسب البيانات، التي نقلتها وكالة "رويترز"، فإن: "عدد السفن المارة في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي تراجع إلى 1401 سفينة من 1500 سفينة في أكتوبر/تشرين الأول"، بنسبة تراجع بلغت نحو 4% مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي.

ويصل متوسط السفن التي تمر يوميا في القناة إلى 49 سفينة، بينما الطاقة الاستيعابية لها قبل حفر التفريعة الجديدة يبلغ 76 سفينة يوميا.

وفي اتجاه مغاير لتوقعات الحكومة المصرية، كانت إيرادات قناة السويس، قد تراجعت خلال أكتوبر/تشرين الأول الماضي، للشهر الثالث على التوالي.

اقرأ أيضاً: إيرادات قناة السويس تواصل التراجع رغم التفريعة الجديدة

وافتتحت مصر يوم 6 أغسطس/آب الماضي قناة السويس الجديدة، وتأمل حكومة الرئيس عبد الفتاح السيسي أن تسهم في إنعاش اقتصاد البلاد.

وجمعت الحكومة أكثر من 64 مليار جنيه (8.2 مليارات دولار) لتمويل حفر التفريعة الجديدة للقناة، عبر طرح شهادات استثمار بعائد 12% سنوياً على مدار 3 سنوات.

وكانت إيرادات القناة قد بلغت خلال سبتمبر/أيلول الماضي 448.8 مليون دولار، بتراجع بلغت نسبته 4.6%، قياسا مع إيرادات الشهر نفسه من 2014، والتي وصلت إلى 469.7 مليون دولار، كما أنهت أغسطس/آب الماضي بهبوط 9.4%، حيث لم تتجاوز 462.1 مليون دولار.

وكانت هيئة قناة السويس توقعت ارتفاع الإيرادات من مرور السفن إلى 13.2 مليار دولار سنويا بحلول عام 2023، بما يزيد على مثلي الإيرادات البالغة 5.4 مليارات دولار التي حققتها القناة في 2014.
 

 

اقرأ أيضاً:
مصر تستغيث بصندوق النقد لإقراضها 6 مليارات دولار
احتياطي مصر الأجنبي بالسالب لأول مرة منذ 23 عاماً

المساهمون