إهانة الإدارة قد تكتب نهاية كونتي مع إنتر

02 اغسطس 2020
الصورة
كونتي انتقد الإدارة بعد نهاية الموسم (Getty)

شنّ أنطونيو كونتي، مدرب فريق إنتر ميلان، هجوماً شرساً على إدارة النادي بعد الفوز بهدفين نظيفين على منافسه أتلانتا، وإنهاء الدوري الإيطالي في الوصافة بفارق نقطة واحدة فقط عن فريق يوفنتوس، بما يوحي بأن نهايته قد تكون وشيكة.

وتكهنت صحيفتا "لاغازيتا ديلو سبورت" و"لاريبوبليكا" بأن المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي، لن يبقى في منصبه في الموسم المقبل بعد أن وبّخ إدارة إنتر بقوة في تصريحاته لمحطة "سكاي سبورتس" بعد اللقاء الليلة الماضية.

وصرّح المدرب أنطونيو كونتي: "كان عاماً قاسياً جداً على المستوى الشخصي، لا أعتقد أن اللاعبين نالوا التقدير المستحق، وكذلك لم أحصل على التقدير، ووجدت دفاعاً ضعيفاً من النادي". 

وأضاف المدرب الإيطالي: "يجب أن نتطور في كل المستويات، وخاصة خارج الملعب، ويجب حماية اللاعبين بشكل أكبر، وسنناقش ذلك بعد انتهاء الموسم. يجب أن أقابل رئيس النادي، لكنه في الصين الآن". 

وتابع مدرب يوفنتوس وتشيلسي ومنتخب إيطاليا السابق: "تحملنا قاذورات خلال شهور من دون أي حماية، شاهدت مقابلة لسباليتي (مدرب الفريق السابق) في 2017 ونحن الآن في 2020 ولم يتغير شيء، لا أتحدث عن سوق الانتقالات".

وفسر موقع "فوتبول إيطاليا" كلمات أنطونيو كونتي بأنه يشتكي من تسريب أخبار غرف الملابس إلى وسائل الإعلام ونشر معلومات مغلوطة، وهو ما اشتكى منه سباليتي من قبل.