إنسانية أبو تريكة..أمير القلوب حقق حلم طفل مريض بالسرطان

29 مارس 2015
الصورة
أبو تريكة يبدي تعاطفه مع الطفل المريض(العربي الجديد)
+ الخط -

عاد أسطورة كرة القدم المصري المعتزل محمد أبو تريكة، ليضرب مثلا إنسانيا رائعا، بعد أن لبى دعوة طفل مريض بالسرطان، وحقق حلمه بلعب مباراة سويا.

كان كاتب مصري شاب، يدعى أحمد مهنى، قد كتب عبر حسابه على موقع (فيسبوك) عن قصة طفل يعاني من مرض سرطان الدم، ويمر بحالة نفسية سيئة، وأمنيته الوحيدة في الحياة أن يلعب مباراة لكرة القدم قبل الموت.

ونظم مهنى مبادرة لتجميع متطوعين من أجل اللعب مع الطفل، وانتشرت تلك المبادرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حتى وصلت إلى "أمير القلوب" أبو تريكة.

ونشر الكاتب صورة لأبو تريكة الذي لبى الدعوة وحقق أمنيتين للطفل، بأن يمارس رياضته المفضلة، ويلتقي بنجمه المحبوب.

واختتم مهنى رسالته بأن أبو تريكة لا يمثل فقط نموذجا لرياضي متميز وقائد للفريق أو للمنتخب، بل يعد مثالا نادرا لشخص محترم.

المساهمون