إندونيسيا تواجه الصيد غير المشروع بإغراق السفن

02 ابريل 2017
الصورة
القانون الإندونيسي يسمح بإحراق السفن الأجنبية المخالفة(يوهانيس كورنيا/الأناضول)
+ الخط -

دمرت السلطات الإندونيسية 81 سفينة أجنبية ضبطتها تقوم بعمليات صيد غير شرعية في المياه الإقليمية للبلاد، حيث تم تفجير السفن في 12 موقعا بالبحر حول الأرخبيل أمس السبت.

ونقلت وكالة "أسوشيتدبرس" عن وزيرة الشؤون البحرية ومصايد الأسماك، سوسي بودجياستوتي، التي شاهدت عملية إغراق اثنتين من السفن بميناء أمبون في مقاطعة مالوكو، قولها "إن إندونيسيا متمسكة بسيادتها وبمكافحة صيد الأسماك غير المشروع".

وقامت السلطات الإندونيسية منذ عام 2014 وحتى الآن بإغراق 317 سفينة أجنبية بتهمة الصيد غير المشروع في مياهها الإقليمية.

وكانت معظم السفن التي تم إغراقها من فيتنام والفيليبين وماليزيا وتايلاند.

وترى السلطات أن الصيد البحري غير القانوني يؤثر سلبا على المخزون السمكي وعلى البيئة، وكذا على وتيرة عيش المجتمعات الساحلية.

وتستعمل السلطات نظاما للرصد محمولا على سفينة مراقبة، ويستخدم الأقمار الصناعية لمراقبة قوارب الصيد.

وتبرر السلطات أيضا عمليات إغراق السفن بالخسارة التي تتكبدها سنويا من عمليات الصيد غير المشروع والتي تصل إلى 300 تيريليون روبية، كما تؤكد أنه في عام 2014 كانت أكثر من 5.400 سفينة غير قانونية تعمل في المياه الإندونيسية.

ويسمح قانون الصيد لسنة 2009، لضباط أو محققي المراقبة السمكية، بما فيها تلك التابعة لوزارة الشؤون والصيد البحري والجيش والشرطة، بتنفيذ إجراءات محددة مثل إحراق أو إغراق السفن الأجنبية المستغلة للصيد غير المشروع في المياه الإندونيسية.

 
(العربي الجديد)


المساهمون