إنجازات عربية لن تنسى في مونديال الشباب.. حين أبهرت قطر العالم

23 مايو 2019
الصورة
مونديال الشباب شهد إنجازات عربية (Getty)
 

تختلف إنجازات كرة القدم العربية في مونديال الشباب، ما بين شرف المشاركة وأخرى شهدت نتائج مميزة، لفتت من خلالها المنتخبات العربية الأنظار خلال النسخ الواحدة والعشرين التي أقيمت من بطولات كأس العالم تحت 20 عاماً.

وسجل الإنجاز الأبرز للكرة العربية باسم "الأدعم" القطري في نسخة أستراليا 1981، بحلوله وصيفاً، حيث جاء الإنجاز القطري بعد أن حل وصيفاً في مجموعته، وفي الدور ربع النهائي حقق فوزاً تاريخياً على حساب البرازيل، ومن ثم تجاوز العقبة الإنكليزية في نصف النهائي، قبل الخسارة أمام ألمانيا الغربية.


وفي نسخة 1989، جاء الدور على "أسود الرافدين" المنتخب العراقي، الذي بلغ الدور ربع النهائي، بعد فوزه في جميع مبارياته في الدور الأول على النرويج والأرجنتين وإسبانيا، ثم خسر في ربع النهائي أمام الولايات المتحدة.

أما في نسخة البرتغال 1991، فقد شهدت تأهل منتخب سورية إلى ربع النهائي بعد حلوله ثانياً في مجموعته، حيث تفوق على الأوروغواي وتعادل مع إنكلترا وإسبانيا، ثم خرج بفارق ركلات الترجيح أمام أستراليا.

وفي نسخة 1997 بماليزيا، بلغ منتخبا الإمارات والمغرب الدور الثاني من البطولة التي ارتفع عدد المنتخبات المشاركة فيها لأول مرة إلى 24، حيث خرج "أسود الأطلس" من دور الستة أمام جمهورية أيرلندا، أما منتخب الإمارات فودع البطولة أمام غانا.

وفي الأرجنتين 2001، تأهل منتخبا العراق ومصر، حيث كان الأخير الحصان الأسود في البطولة، بإحرازه المركز الثالث، بعد أن تأهل ثانياً عن مجموعته، ثم تجاوز عقبة الولايات في الدور الثاني، وفي ربع النهائي هولندا، قبل أن يسقط في نصف النهائي أمام غانا، وكسب مواجهة تحديد المركز الثالث على حساب بارغواي، فيما ودع منتخب العراق المسابقة من الدور الأول.

وحقق منتخب الإمارات في عام 2003 أفضل إنجازاته بعد أن وصل إلى ربع النهائي في البطولة التي احتضنها على أرضه، بعد حلوله ثالثاً في مجموعته، ثم الفوز في الدور الثاني على أستراليا، قبل الخسارة أمام كولومبيا.

وعاد منتخب المغرب لتحقيق الإنجازات في نسخة هولندا 2005، حيث حصل على أفضل مركز له بحلوله رابعاً، بعد أن حل ثانياً بمجموعته، ونجح في هزيمة اليابان في الدور الثاني، وفي ربع النهائي على إيطاليا بفارق ركلات الترجيح، ثم خسر أمام نيجيريا في نصف النهائي، وضد البرازيل في تحديد المركز الثالث.

وفي نسخة عربية أقيمت بمصر في 2009، أعاد منتخب الإمارات إنجاز الوصول إلى ربع النهائي، بعد أن حل ثانياً في مجموعته، ثم تجاوز فنزويلا في الدور الثاني، ثم الخاسرة أمام كوستاريكا.

وحمل المنتخب العراقي لواء إنجازات الكرة العربية في نسخة 2013 بتركيا، بحلوله في المركز الرابع، بعد أن تصدر مجموعته، وفي الدور الثاني تجاوز عقبة باراغواي، وفي ربع النهائي على حساب كوريا الجنوبية بفارق ركلات الترجيح، لكنه خسر الرهان بذات الطريقة في نصف النهائي أمام أوروغواي، وفي مباراة المركز الثالث جاءت الخسارة أمام غانا.

وفي النسختين التاليتين، جاء الإنجاز الأفضل بعبور المنتخب السعودي إلى الدور الثاني في نسخة عام 2017 في كوريا الجنوبية، بعد حلوله ثالثاً في مجموعته، قبل الخسارة في دور الستة عشر أمام نظيره الأورغواياني.