إغلاق قناة "الخبر" الجزائرية

21 سبتمبر 2017
الصورة
عانت "الخبر" من أزمة مالية (فيسبوك)
+ الخط -
أعلنت شركة "وورلد فيزيون" الجزائرية المشرفة على بث قناة الخبر (kbc)، أمس الأربعاء، عن إغلاق القناة بشكل رسمي. وجاء تنفيذ القرار بعد معاناة القناة من أزمة مالية دفعت مجلسها إلى حل الشركة المالكة.

وأوضحت صحيفة الخبر في عدد الأربعاء، أنه "قررت الجمعية العامة الاستثنائية لشركة (وورلد فيزيون) وضع حد لنشاطات الشركة بسبب العجز المالي الذي سجلته خلال السنوات الثلاث الأخيرة، وبالتالي أضحت الشركة ملزمة بوضع حد لنشاطها بحسبما يقتضيه القانون في هذا الإطار".

ونقلت صحيفة البلاد الجزائرية عن المسؤول في الشركة، علي جري، قوله: "حاولنا مراراً دعم وورلد فيزيون، لكن الوضع الصعب الذي آلت إليه، خاصة مع نقص الإعلانات ومصادر التمويل، دفعنا للحل".

وأعطت قناة الخبر كل صحافييها وموظفيها إجازة إجبارية في انتظار إتمام إجراءات تصفية المؤسسة، بينما أكد جري أن "القانون سيحمي حقوق الجميع، لا سيما العمال".

وقالت صحيفة "الخبر" إن إغلاق القناة يأتي في وقت تعاني فيه القنوات الجزائرية من "مشاكل كبيرة بفعل ضبابية المنظومة القانونية والشح الكبير في موارد الإشهار".

دلالات

المساهمون