إطلاق صواريخ باليستية من تحت الأرض بمناورات إيرانية في الخليج

إطلاق صواريخ باليستية من تحت الأرض بمناورات إيرانية في الخليج

طهران
العربي الجديد
29 يوليو 2020
+ الخط -

أطلقت قوات "الحرس الثوري" الإيراني، اليوم الأربعاء، في مياه الخليج ومضيق هرمز، صواريخ باليستية من أعماق الأرض وهاجمت مجسم حاملة طائرات أميركية، وذلك في إطار مناورات تستمر لليوم الثاني.

وأكدت وسائل إعلام إيرانية مقربة من "الحرس الثوري" الإيراني أن عملية إطلاق الصواريخ الباليستية من أعماق الأرض "تمت بتمويه كامل وكانت ناجحة"، معتبرة أن العملية "إنجاز عظيم للقوات الجوفضائية، من شأنها أن تضع أجهزة استخبارات العدو أمام تحديات جادّة"، بحسب ما أوردته وكالة "تسنيم" الإيرانية.

وفي تعليقه على إطلاق الصواريخ الباليستية، قال قائد القوات الجوفضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني العميد أمير علي حاجي زاد للتلفزيون الإيراني، إنه "للمرة الأولى في العالم يتم إطلاق الصواريخ الباليستية من أعماق الأرض"، مضيفاً أن الإطلاق "تم من دون منصات ومعدات معروفة".

وأضاف حاجي زاد أن "الصواريخ الباليستية الموجودة تحت الأرض تخرج فجأت من مقرها وتصيب الأهداف".

ومن التمارين التي تدربت عليها باليوم الثاني لمناورات "الرسول الأعظم" الرابعة عشرة، استهداف مركز قيادة مجسم حاملة الطائرات الأميركية "يو إس إس نيميتز" بطائرات مسيرة تابعة للقوات الجوية للحرس، فضلا عن الهجوم على أهداف وهمية أخرى في جزر "فارور" بالخليج.

وذكر التلفزيون الإيراني أن القوات الإيرانية دمرت خلال المناورات "بقنابل ذكية أهدافا وهمية للعدو، والتي تم تجهيزها على أحجام مصغرة عن أحجامها الحقيقية"، مشيرا إلى أن "القوات الجوية والبحرية التابعة للحرس الإيراني تدربت على تنفيذ عمليات مشتركة ضد أهداف العدو".

كما أطلقت القوات الإيرانية خلال المناورات صواريخ من على متن السفن و"ساحل ـ بحر"، وصاروخين "أرض ـ أرض" من فئتي "هرمز" و"فاتح"، وصاروخا باليستيا ضد الأهداف المفترضة المحددة سلفا، إضافة إلى عمليات الدفاع الجوي ضد أهداف جوية والمدفعية، وزرع الألغام لقطع خطوط التواصل أمام الأعداء، وهجوم لطائرات مسيرة من طراز "شاهد 181" و"مهاجر" و"باور" على الأهداف. 

من التمارين التي تدربت عليها باليوم الثاني لمناورات "الرسول الأعظم" الرابعة عشرة، استهداف مركز قيادة مجسم حاملة الطائرات الأميركية "يو إس إس نيميتز" بطائرات مسيرة تابعة للقوات الجوية للحرس، فضلا عن الهجوم على أهداف وهمية أخرى في جزر "فارور" بالخليج

وشاركت في المناورات أيضا مقاتلات سوخوي ـ 22 التابعة للحرس الثوري الإيراني، منفذة تمارين عسكرية لضرب أهداف معادية مفترضة في جزر "فارور".

وكان "الحرس الثوري" الإيراني قد أعلن، أمس الثلاثاء، إطلاق مناورات ضخمة في منطقة الخليج ومضيق هرمز، بمشاركة القوات البحرية والجو فضائية التابعة للحرس الثوري الإيراني، مشيرا إلى أنها المرحلة الأخيرة من مناورات "الرسول الأعظم" الرابعة عشرة، سبقتها خلال الأيام الماضية المرحلة التمهيدية.

وأعلن "الحرس الثوري" الإيراني، في بيان أورده موقع "سباه نيوز" التابع له، أن المرحلة الأخيرة لمناورات "الرسول الأعظم" الرابعة عشرة الكبرى تجرى في منطقة محافظة هرمزجان، المطلة على الخليج، وغرب مضيق هرمز، مشيرا إلى أنها تمتد من الخليج حتى عمق إيران برا وجوا وبحرا.

وعن أهداف المناورات، قال قائد العمليات في الحرس الثوري الإيراني والمتحدث باسم المناورات، العميد عباس نيلفروشان، للتلفزيون الإيراني، إن أهم هذه الأهداف يتمثل في "تطوير الاستعداد القتالي على جميع المستويات والتدريب وضمان تنفيذ الخطط العملياتية، ورفع مستوى التنسيق في تنفيذ العمليات المشتركة، وتمرين الدفاع والحرب الإلكترونية الهجومية، واستقرار الاتصالات متعددة المراحل".

وأشار نيلفروشان إلى أهداف أخرى للمناورات، "تأمين خطوط النقل الجوي والبحري وضمان استمرار الإسناد وتدريب القوات على مختلف السيناريوهات، والتخطيط المرن والسريع، والتمرين على الحرب الثنائية".

وأوضح القائد العسكري الإيراني أن المناورات الضخمة التي تجريها القوات الإيرانية في الخليج ومضيق هرمز تعتمد على "التخطيط الحديث القائم على الحروب الهجينة (المركبة) والشبكية، تناغما مع العقيدة الهجومية للحرس، والاستخدام الأفضل للقدرات والمعدات الرقمية والبصرية المختلفة، ومن خلال الطائرات المأهولة أو المسيرة للمراقبة والرصد الاستخباري، وإجراء تمارين حول الحرب البيولوجية". 

ذات صلة

الصورة

سياسة

فاز إبراهيم رئيسي بالانتخابات الرئاسية الإيرانية الـ13، حسب النتائج الأولية التي أعلنتها وزارة الداخلية الإيرانية، بعد حصوله على أكثر من 17 مليون صوت من أصل 28 مليونا و600 صوت تم فرزها، فمن هو الرئيس الثامن لإيران؟
الصورة
حريق مصفاة طهران

سياسة

نشب حريق ضخم في مصفاة نفط طهران، جنوبي العاصمة الإيرانية، عصر اليوم الأربعاء، ليتصاعد دخان كثيف استطاع سكان شمال العاصمة مشاهدته على بعد أكثر من 20 كيلومتراً.
الصورة
خارك - البحرية الإيرانية - تويتر

سياسة

أعلن الجيش الإيراني، صباح اليوم الأربعاء، نشوب حريق في سفينة إسناد تابعة له في ميناء جاسك المطل على بحر عُمان.
الصورة

سياسة

أبدت الولايات المتّحدة الخميس "سخطها" بسبب تعرّض متظاهرين سلميين في العراق لـ"تهديدات وعنف وحشي"، وذلك بعد يومين من مقتل متظاهرَين في بغداد برصاص قوات الأمن خلال تفريقها تظاهرة تخلّلتها صدامات.

المساهمون