إصابة قائد كبير بـ"قوات حفتر" بتفجير في بنغازي

إصابة قائد كبير بـ"قوات حفتر" بتفجير في بنغازي

26 فبراير 2017
الصورة
تصاعد محاولات الاغتيال في الساحة الليبية (فرانس برس)
+ الخط -

استهدف تفجير بسيارة مفخخة، صباح اليوم الأحد، رتلا عسكريا للقوات الخاصة التابعة للواء المتقاعد خليفة حفتر، في منطقة القوارشة غربي بنغازي.

وبحسب المتحدث باسم القوات الخاصة، رياض الشهيبي، فإن التفجير كان يستهدف آمر محاور القوات الخاصة، النقيب محمود الورفلي، إذ انفجرت السيارة عند اقتراب سيارته الموجودة ضمن الرتل.

وأكد الشهيبي، لـ"العربي الجديد"، وفاة جنديين في التفجير وإصابة أربعة آخرين، من بينهم الورفلي، مضيفا أن التحقيق لم يسفر عن أي نتائج تشير إلى أن السيارة يقودها انتحاري أو أنه تم تفجيرها عند بُعد.

وأظهر التسجيل المرئي الخاص بالتفجير، والمتداول على مواقع التواصل الاجتماعي، خمس عربات عسكرية تلتهمها النيران في مكان وقوع التفجير.


ويشهد غرب المدينة قتالا ضاريا منذ ما يزيد عن الشهرين، في منطقة قنفودة، بين قوات اللواء حفتر ومقاتلي مجلس شورى المدينة، إذ أعلن المتحدث باسم قوات حفتر، في تصريح صحافي اليوم الأحد، حصول تقدم كبير لقواته في محور عمارات 12 في بوصنيب بالمنطقة.

وبالرغم من استمرار النداءات المحلية والدولية بضرورة وقف القتال لإخراج الأسر العالقة في محاور الاشتباك، إلا أن قوات حفتر تحاصر المنطقة منذ أشهر، ويشن طيرانها غارات مكثفة عليها من دون معرفة حجم الأضرار البشرية والمادية داخل الحي المحاصر، بسبب انقطاع الاتصال بالمحاصرين.






دلالات