إصابة فلسطينيين خلال اقتحام مستوطنين قبر يوسف... واعتقالات بالضفة

إصابة فلسطينيين خلال اقتحام مستوطنين قبر يوسف... واعتقالات بالضفة

24 سبتمبر 2019
+ الخط -
أُصيب عدد من الفلسطينيين بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، خلال مواجهات تزامنت مع اقتحام نحو 1200 مستوطن قبر يوسف شرقي مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية المحتلة، فيما اعتقلت قوات الاحتلال عدداً من الفلسطينيين خلال اقتحامات نفذتها في مناطق متفرقة من الضفة.

وذكرت مصادر صحافية، أنّ نحو 1200 مستوطن، اقتحموا بحماية قوات الاحتلال، قبر يوسف، في وقت متأخر من الليلة الماضية وفجر اليوم الثلاثاء، ما أدى إلى وقوع مواجهات خلفت 10 إصابات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع، وشابين بجروح بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وجرى علاج المصابين ميدانياً.

في الأثناء، اقتحمت قوات الاحتلال مقر اتحاد لجان المرأة الفلسطينية في مدينة الخليل، واستولت على أجهزة الكمبيوتر وعدة أجهزة أخرى.

وأوضحت مسؤولة مكتب "اتحاد لجان المرأة" في الخليل سارة مطير، في تصريح لها، أن قوات "الاحتلال دهمت فجراً، مكتب الاتحاد واستولت على آلة التصوير، وأجهزة كمبيوتر، وعبثت بملفات وأثاث المكتب".

إلى ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال، ستة فلسطينيين من بلدة يطا جنوبي الخليل جنوبي الضفة، فيما تم اعتقال الأسير المحرر بصفقة وفاء الأحرار سعود أبو يوسف من بلدة حلحول شمالي الخليل، تزامناً مع اندلاع مواجهات. ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

واعتقل شاب من بلدة ترقوميا غربي الخليل. كما اعتقل شاب من مخيم الدهيشة جنوبي مدينة بيت لحم جنوبي الضفة، واندلعت مواجهات في المخيم بين الشبان وقوات الاحتلال. ولم يبلغ عن وقوع إصابات، بينما تم اعتقال شاب من مدينة بيت لحم.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت، مساء الإثنين، الطفل محمد جهاد علي خلاوي صبارنة (15 عاماً) أثناء تواجده في ورشة حدادة والده، في بلدة بيت أمر شمالي الخليل. واندلعت كذلك مواجهات في البلدة أُصيب خلالها عشرات الفلسطينيين بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، وتمت معالجتهم ميدانياً، وفق ما أفاد الناشط الإعلامي في بيت أمر محمد عوض، في تصريحات صحافية.

واقتحمت قوات الاحتلال، مساء الإثنين، قرية دير نظام، شمال غربي رام الله، واحتجزت أحد الصبية وحققت ميدانياً معه، في وقت اندلعت مواجهات مع الشبان في القرية، أطلق خلالها جنود الاحتلال الرصاص المطاطي وقنابل الغاز في اتجاه منازل الأهالي. ولم يبلغ عن وقوع إصابات.

على صعيد آخر، تصدّى عشرات التجار والأهالي، في بلدة عزون شرقي قلقيلية شمالي الضفة، مساء الإثنين، لقوات الاحتلال التي فرضت منع التجول، وأجبرت أصحاب المحال التجارية، على إغلاق محالهم.