إصابة عسكريين بانفجار لغم في جبل بالقصرين التونسية

03 سبتمبر 2018
+ الخط -
أصيب عسكريان تونسيان، اليوم الإثنين، بجروح جراء انفجار لغم أرضي بالمنطقة العسكرية المغلقة بجبل مغيلة من محافظة القصرين (وسط غرب تونس)، وصفت حالة أحدهما بالحرجة.

وأكدت وزارة الدفاع الوطني، في بلاغ رسمي، أنه في إطار "العمل الدوري للوحدات العسكرية لتعقب العناصر الإرهابية، تمكنت تشكيلات الهندسة العسكرية العاملة بمرتفعات القصرين ظهر اليوم من إبطال مفعول لغم غير تقليدي، فيما انفجر لغم آخر أسفر عن جرح عسكريين اثنين، تم نقلهما إلى المستشفى الجهوي بالقصرين، ولا تكتسي حالتهما أيّ خطورة".

من جهته، أكد مصدر طبي في المستشفى الجهوي بالقصرين مساء اليوم، في تصريح للتلفزيون الرسمي التونسي، أن أحد المصابين في حالة حرجة، وهو يخضع حالياً إلى عملية جراحية على مستوى الساق بمستشفى القصرين، في حين اعتبرت إصابة العسكري الثاني خفيفة.

من جانب آخر، ذكرت الوحدات العسكرية أنها تمكّنت منذ أيام، وخلال عملية عسكرية متواصلة منذ يوليو/ تموز الماضي في مرتفعات "جبل المغيلة" (محافظة القصرين)، من القضاء على عدد من العناصر الإرهابية وإصابة عدد آخر، منهم إصابات مباشرة، بواسطة القصف الجوي، من دون أن تذكر عدد القتلى والمصابين من الإرهابيين.