إصابة ضابط مصري... وغارات على سيناء بأول أيام العيد

11 اغسطس 2019

أُصيب ضابط بالشرطة المصرية، اليوم الأحد، في هجوم وقع بمدينة العريش بمحافظة شمال سيناء شرقي البلاد، على يد مسلحين مجهولين، يُشبته بانتمائهم لتنظيم "ولاية سيناء" الموالي لتنظيم "داعش" الإرهابي.

وقالت مصادر طبية في مستشفى العريش العام، لـ"العربي الجديد"، إنّ "أمين شرطة أُصيب خلال خدمته العسكرية في كمين الموقف القديم غربي العريش".

ووفقاً لشهود عيان، فإنّ منفذي الهجوم لاذوا بالفرار بعد إطلاقهم النار على الكمين.

كذلك أفادت مصادر طبية بإصابة طفل بجروح خطيرة، بعد تعرّضه لإطلاق نار من أحد كمائن الجيش المصري بمدينة الشيخ زويد.

وفي السياق، شنّ الطيران الحربي المصري، اليوم الأحد، غارات جوية على مدينتي رفح والشيخ زويد بمحافظة شمال سيناء في أول أيام عيد الأضحى.

وقالت مصادر قبلية لـ"العربي الجديد" إنّ الطيران الحربي قصف أهدافاً مجهولة جنوب مدينتي رفح والشيخ زويد، دون الإبلاغ عن وقوع إصابات بشرية.

وأضافت المصادر أنّ القصف الجوي تزامن مع تحليق الطائرات الحربية بدون طيار، فضلاً عن قصف مدفعي في عدة مناطق.