إصابات كورونا تتجاوز 1600 في اليمن وحضرموت الأكثر تضرراً

إصابات كورونا تتجاوز 1600 في اليمن وحضرموت الأكثر تضرراً

19 يوليو 2020
الصورة
يتواصل تفشي كورونا في اليمن (فرانس برس)
+ الخط -

ارتفع عدد الإصابات بفيروس كورونا في المناطق اليمنية الخاضعة لسيطرة الحكومة المعترف بها دوليا، إلى 1606 بعد تسجيل 25 إصابة جديدة في محافظتي حضرموت وتعز، وقالت لجنة مواجهة كورونا، مساء الأحد، إنها سجلت حالتي وفاة في محافظة تعز، ما يرفع الإجمالي إلى 445 وفاة، في حين تم تسجيل 11 حالة تعاف، ليرتفع عدد المتعافين إلى 712.

وما زالت محافظة حضرموت، أكبر بؤرة لفيروس كورونا في اليمن، وذلك بعد ارتفاع عدد الإصابات فيها إلى 612 فيما يصل عدد الوفيات إلى 188. وشهدت المحافظة تسجيل أول إصابة بالفيروس في البلاد في 10 إبريل/نيسان الماضي.

ولا تشمل أرقام الإصابات المعلنة المناطق الخاضعة لسيطرة جماعة الحوثي، إذ تواصل الجماعة رفض الإفصاح عن أية أرقام بحجة الحفاظ على معنويات المصابين رغم تواتر الأنباء عن عودة تفشي الفيروس في صنعاء، وأقرت السلطات التابعة للحوثيين عودة موظفي الدولة إلى وظائفهم بشكل كامل ابتداء من الثلاثاء المقبل، وذلك بعد تقليص نسبة الحضور إلى 20 في المائة فقط خلال الفترة الماضية.

 

وأعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، الأحد، تقديم 20 طنا من الأدوية لمواجهة فيروس كورونا في اليمن، وأنه تم إيصالها إلى مطار عدن الدولي جنوبي البلاد.