إصابات بقمع الاحتلال مسيرات سلمية شمال الضفة الغربية

04 أكتوبر 2019
أصيب 3 متظاهرين، اليوم الجمعة، خلال قمع جيش الاحتلال الإسرائيلي للمسيرة الأسبوعية في قرية كفر قدوم، شرق قلقيلية، شمال الضفة، المناهضة للاستيطان، والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ 16 عاما.

وأفادت مصادر محلية بأن مواجهات عنيفة اندلعت عقب محاولة أعداد كبيرة من جنود الاحتلال اقتحام كفر قدوم تصدى لهم الشبان بالحجارة من مسافات قصيرة، وأجبروهم على الانسحاب تحت غطاء كثيف من إطلاق الرصاص المعدني المغلف بالمطاط مما أدى إلى وقوع إصابتين، فيما أصيب شاب ثالث جراء وقوعه خلال محاولة جنود الاحتلال اقتحام القرية.

وذكرت تلك المصادر أنه وللمرة الثانية خلال أقل أربع وعشرين ساعة تقتحم قوات الاحتلال قرية كفر قدوم في ساعات الليل والنهار، ويطلقون طائرات موجهة لمراقبة تحركات الشبان ورصدهم خاصة في وقت المواجهات خلال المسيرة الأسبوعية، التي انطلقت بعد صلاة الجمعة بمشاركة المئات.

على صعيد آخر، ذكرت مصادر محلية اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، طفلين من بلدة سلوان، جنوب المسجد الأقصى المبارك، وهما: نصر إياد الأعور (10 سنوات)، وطه عويضة (10 سنوات)، وذلك أثناء تواجدهما في الشارع.

من جهة أخرى، نصبت قوات الاحتلال اليوم الجمعة، بوابة حديدية على مدخل منطقة "لعيون" شمال شرق بلدة كفر ثلث، جنوب قلقيلية، وسط تحذيرات أن يكون ذلك تمهيدا للاستيلاء على المنطقة وأراضيها خدمة للمشروع الاستيطاني.