إصابات بقمع الاحتلال المسير البحري الثامن عشر في غزة

إصابات بقمع الاحتلال المسير البحري الثامن عشر في غزة

03 ديسمبر 2018
الصورة
يتواصل المسير البحري إلى جانب مسيرات العودة الكبرى(Getty)
+ الخط -
أصيب عدد من الفلسطينيين، مساء اليوم الإثنين، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي على شواطئ بحر بيت لاهيا، أقصى شمالي قطاع غزة، وذلك خلال مشاركتهم في المسير البحري الثامن عشر الذي تنظمه الهيئة العليا لمسيرات العودة الكبرى وكسر الحصار.

وشارك آلاف الفلسطينيين، اليوم، في المسير البحري الثامن عشر الذي يتواصل منذ أشهر عدة، إلى جانب مسيرات العودة الكبرى التي تقام أسبوعياً، بهدف الضغط على الاحتلال لرفع الحصار الإسرائيلي المفروض على القطاع للعام الثاني عشر على التوالي.

وفي هذا الإطار، أكد القيادي في حركة "الجهاد" الإسلامي خضر حبيب، في كلمة القوى الوطنية والإسلامية، أن مسيرات العودة ستتواصل إلى جانب المقاومة بكافة أشكالها، حتى تحرير فلسطين وإنهاء الاحتلال بشكل كامل.

واعتبر حبيب أن المشروع الأميركي الهادف لإدانة حركة "حماس" في الأمم المتحدة هو بمثابة إدانة للشعب الفلسطيني ومقاومته بشكل كامل. وخاطب الاحتلال قائلاً: "نقول لعدونا، جهادنا لن يتوقف حتى يرحل آخر مستوطن وجندي إسرائيلي عن هذه الأرض".


وأشار القيادي في "الجهاد الإسلامي" إلى أن انتفاضة الحجارة التي اندلعت قبل أكثر من ثلاثة عقود جاءت لتعلن أن الشعب الفلسطيني متمسك بأرضه وثوابته، مشدداً على استمرار فعاليات مسيرات العودة الكبرى وكسر الحصار حتى تحقيق أهدافها بشكلٍ كامل.

ويشارك آلاف الفلسطينيين أسبوعياً في فعاليات مسيرات العودة الكبرى وكسر الحصار التي تقام على الحدود الشرقية والغربية للقطاع، في الوقت الذي تتمسك فيه الفصائل الفلسطينية بغزة بمطالبها بضرورة إنهاء الحصار الإسرائيلي المفروض على غزة.