إصابة ركاب بانفجار في مترو أنفاق لندن والسلطات تعتبره "إرهابياً"

15 سبتمبر 2017
الصورة
السلطات البريطانية تتعامل مع الواقعة بصفتها "إرهاباً" (العربي الجديد)
+ الخط -
وقع انفجار، اليوم الجمعة، في مترو أنفاق العاصمة البريطانية لندن، مما أسفر عن إصابة بعض الركاب بحروق في الوجه، بينما دعت الحكومة البريطانية إلى اجتماع طارئ، بعد اعتبار السلطات الواقعة "عملاً إرهابياً".

وأعلنت الشرطة البريطانية، في بيان، أنّها تتعامل مع الحادثة التي وقعت في محطة مترو في غرب لندن، صباح الجمعة، وأوقعت "العديد من الجرحى" على أنّها عمل "إرهابي".
وقالت الشرطة "نحن على علم بإصابة العديد من الأشخاص بجروح"، مضيفة أنّ نيل باسو المسؤول في مكافحة الإرهاب اعتبر الحادثة عملاً "إرهابياً".
وبينما لم تتضح بداية طبيعة الانفجار، أعلنت الشرطة البريطانية، لاحقاً، أنّ الاعتداء الذي وقع في محطة المترو في لندن، نُفّذ بواسطة "عبوة ناسفة يدوية الصنع".
وقال قائد وحدة مكافحة الإرهاب في شرطة لندن مارك رولي، للصحافيين، إنّ الاعتداء مردّه "برأينا إلى تفجير عبوة ناسفة يدوية الصنع".

وذكرت شبكة "سكاي نيوز" البريطانية، نقلاً عن مصادر لم تنشر أسماءها، أنّ العبوة المستخدمة في حادث مترو أنفاق لندن "لم تنفجر بشكل كامل".

وفي وقت سابق، ذكر تلفزيون "بي بي سي"، نقلاً عن مصادر في مكافحة الإرهاب لم ينشر أسماءها، أنّ السلطات البريطانية تتعامل مع الواقعة على أنّها "إرهاب".
وهرعت الشرطة المسلحة إلى محطة مترو أنفاق في لندن، اليوم الجمعة، فيما ذكرت وسائل إعلام محلية أنّ انفجاراً وقع في عربة مترو كان مزدحماً خلال ساعة الذروة.


وقالت خدمة الإسعاف في لندن، إنّ 18 مصاباً نُقلوا إلى مستشفيات، بعد إبلاغ شهود عن انفجار في قطار ركاب بمحطة في غرب المدينة. ولا يعتقد أنّ أياً من الذين نقلوا إلى المستشفى يعانون من إصابات خطيرة.
وأضافت خدمة الإسعاف، في تغريدة على "تويتر"، "نقلنا 18 مصابا إلى عدد من مستشفيات لندن. ولا يعتقد أنّ أياً منهم يعاني من إصابة خطيرة أو تشكّل خطراً على حياته".
ونصحت الشرطة البريطانية، الناس، بتفادي المنطقة المحيطة بمحطة بارسونز غرين لمترو الأنفاق، بعد أنباء وقوع الانفجار.

نصحت الشرطة الناس بتفادي المنطقة المحيطة بالمحطة (العربي الجديد) 


وقالت شرطة لندن، في بيان، إنّ "ضباط شرطة العاصمة وشرطة النقل البريطانية موجودون إلى جانب إدارة الإطفاء وخدمة الإسعاف". وأضافت "ننصح الناس بتفادي المنطقة".

وذكرت هيئة النقل في لندن على "تويتر"، أنّ الخدمة توقفت بين محطتي مترو إيرلز كورت وويمبلدون، التي تمر عبر محطة بارسونز غرين.

وقالت امرأة في محطة بارسونز غرين لـ"رويترز"، إنّها أصيبت بسبب تدافع الركاب، بينما ذكر مصور للوكالة، أنّ أفراد شرطة يحملون السلاح موجودون في المكان.

وأعربت رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي، عن تضامنها مع المصابين في التفجير الذي وقع في محطة مترو في لندن.
وقالت ماي "أفكّر في المصابين في (محطة) بارسونز غرين وفرق الطوارئ التي تتحرّك مرة جديدة بسرعة وبشجاعة للرد على هذا العمل الارهابي".



(رويترز, فرانس برس)




دلالات