إسرائيل تنقل لـ"حماس" مقترحاً لصفقة تبادل أسرى

إسرائيل تنقل لـ"حماس" مقترحاً لصفقة تبادل أسرى

09 يوليو 2020
الصورة
الصحيفة: "حماس" لم تردّ بعد على المقترح الإسرائيلي (سعيد خطيب/فرانس برس)
+ الخط -

ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت"، اليوم الخميس، أنّ إسرائيل عرضت أخيراً على حركة "حماس" الفلسطينية مقترحاً لصفقة تبادل أسرى.

ونقلت الصحيفة عن مصدر على علاقة بالقضية قوله، إنّ "حماس" لم ترد حتى الآن على المقترح الإسرائيلي، الذي لم يتم الكشف عن تفاصيله، والذي تم نقله عبر طرف ثالث، لم تسمه.

وأشارت الصحيفة إلى أنّ "حماس" تشترط قبل تنفيذ الصفقة الإفراج عن كل الأسرى الذين اعتقلتهم إسرائيل بعد تحريرهم في صفقة التبادل عام 2011، والتي أفرج في إطارها عن الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط، وحوالي ألف أسير فلسطيني.

وأبرزت أنّ إسرائيل تجري اتصالات غير مباشرة مع حركة "حماس" بهدف الشروع في مفاوضات تفضي في النهاية إلى التوصل لصفقة تبادل تضمن استعادة الجنديين هدار غولدين وأهرون شاؤول، اللذين فقدا في عدوان 2014، وإسرائيليين آخرين.

وفي احتفال نظم في تل أبيب أخيراً لإحياء ذكرى الجنود والمستوطنين الذين قتلوا عام 2014، تعهد رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بالعمل على إعادتهم، مشدداً على أنّ "إسرائيل تحاول استغلال كل فرصة لتحقيق هذا الهدف".

وأوضحت الصحيفة أنّ المسؤولَين عن إدارة الاتصالات الهادفة إلى التوصل لصفقة تبادل، هما يرون بلوم مسؤول ملف الأسرى والمفقودين في ديوان نتنياهو، ومجلس الأمن القومي.

ويذكر أنّ عائلة الجندي الإسرائيلي الأسير هدار غولدن، وعدداً من الساسة الإسرائيليين طالبوا نتنياهو بعدم السماح بإعادة جثمان الأسير الفلسطيني سعدي الغرابلي، الذي استشهد في أحد سجون الاحتلال، أمس الأربعاء، جراء الإهمال الطبي.

المساهمون