إسرائيل تعتذر للبرازيل طمعا في صفقة لصناعاتها الجوية

13 اغسطس 2014
+ الخط -

كشفت صحيفة هآرتس الإسرائيلية، أن الاعتذار الذي قدمه الرئيس الإسرائيلي الجديد رؤبان ريفلين للرئيسة البرازيلية، بعد أن وصف مصدر إسرائيلي كبير البرازيل بأنها دولة مهمة اقتصادية لكنها قزم سياسي، جاء خلافا لموقف وزارة الخارجية الإسرائيلية، ولكن بفعل ضغوط مارستها الصناعات الجوية الإسرائيلية على الرئيس الإسرائيلي.

وقالت الصحيفة إن الصناعات الجوية الإسرائيلية قدمت عروضا لحكومة البرازيل لإبرام صفقة  لتزويد البرازيل بطائرات لتزويد الوقود بقيمة مئات ملايين الدولارات وأن عدم الاعتذار من شأنه أن يهدد الصفقة ويحول دون إبرامها.